الشيخ د.عبدالعزيز الفوزان "من شرع في صوم نفل كالست جاز له الفطر والسنة إتمامه ومن شرع في صوم واجب كالقضاء وجب عليه إتمامه فإن أفطر لغير عذر استغفر وقضى ولا كفارة عليه." كلمة الإدارة

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا



قلم الشيخ د. عبد العزيز الفوزان مقالات د.عبد العزيز الفوزان وأطروحاته وكتاباته

عدد الضغطات : 0
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-01-2011, 01:42 AM   #1
مخلصة
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية مخلصة
 

افتراضي د. الفوزان - الدعاء على الكفار بالهلاك ...

حكم الدعاء على الكفار بالهلاك ؟





أنا اطلعت على بعض ما كتب أو قيل حولها من تعليقات من عامة الناس وتجد من يقول به من هذا هو الحق وما يقول به كل العلماء والمشايخ بل أحدهم قال من الفوزان لم يأت بجديد هو الذي يقوله مشايخنا, وهذا الذي نريده لا نريد من نبتدع شيئا لكن نحن نريد من نقرر ما يقوله علماؤنا و مشايخنا بما دل عليه الكتاب والسنة .. وبعضهم يقول ان هذا قول لم يقل به أحد من قبل وهذا مع الأسف الشديد من الهوى وقلة العلم وكلام تعجب له واسأل الله من يغفر لهم جميعا وأن يهديهم وأن يوفقهم إلى الخير وما قلت والله إلا ما أدين الله سبحانه وتعالى به واعتقده صحيح من اللقاء الذي كان حول هذا في قناة العربية لا يسمح بالتفصيل لأنه محدود وتخشى من المذيع يقطع كلامك في أي لحظة ولهذا لا تستطيع من تقول كل ما عندك لكني ركزت على القضية التي سئلت عنها وهو سؤال المقدم : هل يجوز الدعاء على الكفار عموما كل الكافرين بالهلاك؟

فبينت من هذا لا يجوز وهو من الاعتداء في الدعاء وهو معارض معارضة صريحة لسنة الله عز وجل في بقاء المؤمنين والكافرين على قيام الساعة بل أخبر النبي عليه الصلاة والسلام أنه تقوم الساعة والروم أكثر الناس فكونك تقول يا قوم أهلك الكفار لا تبقي منهم أحدا ( ربي لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا , يا أخي أنت تعارض سنة الله عز وجل في بقاء الكافرين إلى قيام الساعة فهو من أعظم الاعتداء في الدعاء مع ما فيه أيضا من تشويه صورة الإسلام والمسلمين وتجد من أعداء الأمة يلتقطون مثل هذا الكلام ويقولون انظر إلى هؤلاء المسلمين هم فعلا أعداء العالم ويسعون لنشر الكراهية وقتل شعوب الأرض وهكذا تجير للأسف الشديد في خانة العداء للإسلام وتشويه صورته أمام الناس وصدهم عن سبيل الله وهؤلاء مع الأسف يحسبون أنهم يحسنون صنعا بمثل هذا الدعاء , وأنا كما قلت في إجابتي تلك هؤلاء الغالب أنهم يأخذهم الغضب الشديد والاندفاعات العاطفية الغير مدروسة بسبب ما يرون من الظلم الذي يقع للمسلمين في فلسطين أو في العراق أو في أفغانستان أو غيرها فيدعون هذا الدعاء الذي يعتبر اعتداء ومخالفة لشرع الله عز وجل وهو من الظلم الذي لا يرضاه الله لعباده وحتى تكون الصورة واضحة لأن بعضهم قال هل معنى ذلك أننا لا يجوز من ندعو على الصهاينة الذين يقتلون إخواننا في فلسطين أو على الأمريكان الذين يقتلون إخواننا في العراق أو في أفغانستان , هذا لا أتكلم عنه وليس هذا حديثي , أنا كلامي كله عن مسألة الدعاء للكفار بالهلاك كلهم من المعتدين والمسالمين هذا لا يجوز بإجماع المسلمين ولا يمكن من يقول به عالم يحترم نفسه لا قديما ولا حديثا وكما قلت لك هو اعتداء في الدعاء وظلم وممكن من أقسم الدعاء على غير المسلم إلى ثلاثة أقسام:

القسم الأول / الدعاء بدعوة نوح عليه الصلاة والسلام ( رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا إنك من تذرهم يضلوا عبادك ولا يلدوا إلا فاجرا كفارا) حينما يدعو بها الإنسان كأنه يتأله على الله عز وجل ,

وما يدر يك أنه فعلا لن يسلم من هؤلاء الكفار أحد , نوح عليه السلام أخبره الله بالوحي إنه لن يؤمن من قومك إلا من قد آمن وهو أيضا قال إنك من تذرهم يضلوا عبادك ولا يلدوا إلا فاجرا كفارا بالوحي الذي جاءه , فكيف تزعم يا أخي انه لن يؤمن من هؤلاء الكفار المليارات لن يؤمن منهم أحد يا سبحان الله . هذا من أعظم المصادمة لسنة الله وهو من التالي على الله والكذب على الله كيف تقول لن يؤمن منهم إلا من قد آمن إنهم لن يلدوا إلا فاجرا كفارا.

النبي عليه الصلاة والسلام لما أوذي في مكة وخرج إلى الطائف يستنجد بهم لعل الله عز وجل من يهيئ له من ينصره ويدافع عنه وينصر دعوته فوجد مع الأسف الشديد من زعماء الطائف ما وجد من الرد السيئ ورجع عليه الصلاة والسلام مكسور الخاطر ثم أغروا به سفهاءهم وصبيانهم ليسبونهم ويلعنونه عليه الصلاة والسلام بأبي وأمي ونفسي ويرمونه بالحجارة حتى أدموا عقبيه الشريفتين وفي هذا الجو المكتئب المظلم يأتي جبريل عليه الصلاة والسلام ومعه ملك الجبال عليه الصلاة والسلام فيقول يا محمد هذا ملك الجبال أرسله الله إليك لتأمره من أمرك ما شئت فإن شئت من يطبق عليهم الأخشبين - جبلي مكة حتى يهلكهم – ماذا قال عليه الصلاة والسلام ؟ قال لا استأن بهم يعني انتظر عليهم واصبر على ظلمهم وجهلهم لعل الله من يخرج من أصلابهم من يعبده ولا يشرك به شيئا .. سبحان الله . ثم قال وهذه أعجب من قولته الأولى اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون وفي رواية اللهم أهد قومي فإنهم لا يعلمون يدعو لهم با لهداية عليه الصلاة والسلام وأن يسامحهم الله على ظلمهم ثم ينسبهم إليه وهذا من مزيد الاسترحام والاستعطاف عليهم اغفر لقومي ثم يعتذروا لهم فإنهم لا يعلمون يعني لو علموا الحق فعلا كما علمه أهل الإسلام لأسلموا , ونحن نقول ادعوا على الكفار كلهم بالهلاك والدمار بأي كتاب أو سنة .

دعوة موسى عليه السلام لما جاء بالحجج والبراهين القاطعة لفرعون وعيت الحيل معهم أخذه الغضب الشديد فدعا عليه ماذا قال ؟ وقال موسى ربنا انك أتيت فرعون وملأه زينة وأموالا في الحياة الدنيا ربنا ليضل عن سبيلك , يعني لن يزيدهم هذا المال والسلطان الذي أعطيتهم إلا ضلالا وإضلالا لعبادك ربنا اطمس على أموالهم واشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم .

يا أخي نحن مأمورون بهداية الخلق – كنتم خير أمة أخرجت للناس – كل الناس ما قال للمسلمين- لماذا ؟- تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر .

- قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرة أنا ومن اتبعن - كل أتباع رسول الله عليه الصلاة والسلام.

- وإنه لذكر لك ولقومك وسوف تسألون , أي هو عز وشرف هذا الدين لكم لكن ستسألون عن تبليغه للعالمين , ثم أنت تقول أشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم , هذا من الظلم والاعتداء في الدعاء بل العكس قل اللهم أهدهم اللهم اشرح صدورهم للإسلام لا تقل اشدد على قلوبهم.

كونك تقول في الدعاء اللهم انك أتيت أمريكا أو الكفار وهذا من ضمن الأشياء التي سمعتها من أحدهم وقد نبهت بعد الصلاة وشكرني جزاه الله خير في العام الماضي ... يعني آتيتها كلها في العام الماضي – يعني زينة ومالا في الحياة الدنيا ليضلوا عن سبيلك ربنا اطمس على أموالهم واشدد على قلوبهم قلت يا أخي أما يسرك من يهتدوا؟ اليس هذا واجبنا ألم يقل ربنا سبحانه وتعالى وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين – كل العالمين – إنما أنا رحمة مهداة كنتم خير أمة أخرجت للناس فأنتم ارحم الخلق للخلق وأنصح الناس للناس وأنت تدعو من الله يطمس على قلوبهم ويغلقها فلا يؤمنوا حتى ينزل بهم العذاب لا يا أخي واجبك من تدعوهم إلى الله عز وجل , تتمنى هدايتهم وصلاحهم وسعادتهم في الدنيا وللآخرة وذلك بالإسلام من يؤمنوا ثم إن دعوتك لهم بإذن الله من أسباب هدايتهم وصلاح أمرهم .هذا القسم الأول.

القسم الثاني / هو الذي أشرت إليه قبل قليل وهو الدعاء على الكفار عموما بالهلاك والدمار وهذا لا يجوز ومن الاعتداء في الدعاء ولا يصح الاحتجاج بدعوة نوح عليه السلام على قومه ولا بدعوة موسى على قومه لأن هؤلاء فهموا بالوحي فعلا أنهم لن يؤمنوا ولذلك الدعاء في محله ولكل نبي دعوة مستجابة وقد دعا موسى ونوح على من حاد الله ورسوله وهذا أيضا كدعوة صالح على قومه ونوح على قومه ولوط على قومه إلى آخره.

النوع الثالث/ وهو أمر مسلم وقال بعضهم هل معنى ذلك أننا لا ندعو على الصهاينة الذين يقتلون الآن إخواننا في إسرائيل أو على المحتلين في العراق أو في أفغانستان.

يا إخواني الدعاء على الظالم حتى لو كان مسلما جائز- النبي عليه الصلاة والسلام قال ثلاثة لا ترد دعوتهم وذكر منها ودعوة المظلوم يرفعها الله فوق الغمام ويفتح لها أبواب السماء ويقول الرب وعزتي وجلالي لأ نصرنك ولو بعد حين.

ويقول لمعاذ كما في الصحيحين وإياك وكرائم أموالهم وأتقي دعوة المظلوم فإنها ليس بينها وبين الله حجاب.

وقال دعوة المظلوم مستجابة وفي بعض الروايات وإن كان فاجرا ففجوره على نفسه

إذن يا أخي المظلوم يجوز من يدعو على ظالمه ولو كان مسلما هذا المظلوم, وإن كان ولا شك كما قال الله ولمن صبر وغفر فإن ذلك من عزم الأمور, ومن عفا وأصلح فأجره على الله, لكنه من حيث الجواز يجوز له من يدعو عليه خاصة إذا كان غير المسلم معتديا ظالما ولا يزال , نعم الدعاء من أعظم الأسلحة في صد عدوان هؤلاء وإبطال كيدهم ورفع شرهم وظلمهم عن المسلمين وهذا ما كان يفعله النبي عليه الصلاة والسلام.

ثبت عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال اللهم اشدد وطأتك على مضر اللهم اجعلها عليهم سنين كسنين يوسف وظل يقنت شهرا عليه الصلاة والسلام على الذين قتلوا أصحابه في بئر معونة, فهذا أيضا أمر مجمع عليه الدعاء على الظالم من الكافرين بل كما قلت لك أنه يجوز الدعاء على الظالم من المسلمين.وهذا معنى قول النبي عليه الصلاة والسلام يقول لمعاذ وهو صحابي وهو رسول رسول الله عليه الصلاة والسلام يقول إياك وكرائم أموالهم – يعني حينما يأخذ الزكاة – لا تتخير أفضلها خذ من أوساطها ثم يقول واتق دعوة المظلوم يعني معناه لو انك أخذت كرائم أموالهم وظلمتهم يجوز لهم ان يدعو عليك فإياك ودعائهم.

وكما قال القائل واتق من المظلوم سهما صائبا,,,, واعلم بأن دعاءه لا يحجب.

إذن هذه مسلمة , إذا قلنا لا يجوز الدعاء على الكفار عموما بالهلاك بأن هذا حرام واعتداء في الدعاء, ليس معناه أنه لا يجوز لك من تدعو على من أمعن في ظلم المسلمين كالصهاينة بل يدعى عليهم وهذا لا شك من أنكل أسلحتهم لأننا نستمطر نصر الله لنا وخذلانه لأعدائنا.

لاحظ دعاء عمر رضي الله عنه هو قاعدة في الموضوع – اللهم عليك بكفرة أهل الكتاب الذين يصدون عن سبيلك ويقاتلون أو ليائك, بل تقول اللهم من أراد بالإسلام والمسلمين بسوء فأشغله في نفسه ورد كيده في نحره واجعل تدميره في تدبيره اللهم أكفناهم بما شئت اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك , حتى لو كان منتسبا للمسلمين وهو يصد عن المسلمين يدعى عليه.

ضع الدعاء في موضعه المحارب المعادي لك يجوز من تدعو عليه , لكن هل تعرف عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه دعا على الكفار عموما بالهلاك؟ من ناحية عقلية أليست دعوة النبي عليه الصلاة والسلام مستجابة؟ لو كان دعا على الكفار عموما هل سيبقى منهم أحد؟ لا يمكن سيهلكون جميعا لكنه عليه الصلاة والسلام يعلم من هذا مضاد لحكمة الله فلا يمكن من يدعو بمعصية عليه الصلاة والسلام فليتهم يتعقلون يفهمون السنة ويلتزمون بها ولا يغني عنهم حماسهم وأنهم يتألمون لما يحصل للمسلمين, نعم يؤلمنا جميعا ندعو على الظالم المعتدي. ولا ندعي على أهل الأرض هذا من أعظم الصد عن سبيل الله وهو يتخذ ذريعة والله لتشويه صورة الإسلام وهذا رأي كل العلماء قديما وحديثا وليس شيئا جديد لكن مع الأسف الشديد بسبب الجهل عند بعض الناس كأنك أتيت بجريمة وبشيء عظيم وهذا يدل من هناك بعض الأمور المسلمة لا يزال بعض الناس يجهلها فنحتاج للتواصي والصدع بالحق ولا يهمنا رضي الجماهير أو غضبوا يهمنا من نرضي الله سبحانه وتعالى واعلم ان طالب الحق سيفرح بهذا.
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : د. الفوزان - الدعاء على الكفار بالهلاك ...     -||-     المصدر : منتديات رسالة الإسلام     -||-     الكاتب : مخلصة

 


اللهم إنا نسألك حبك وحب من يحبك
وحب كل عمل يقربنا إلى حبك

محبة رسالة الاسلام



 

مخلصة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30-01-2011, 02:45 AM   #2
الماس
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية الماس
 

افتراضي

جزاكم الله خيرا

 



يسعدك الله اخيتي ضوء الشاطي على التوقيع

 

الماس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2011, 02:07 PM   #3
سجى
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية سجى
 

افتراضي

شكر الله لكم وأسعدك الله

سجى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل الإلحاح في الدعاء وكثرة الشكوى لله عز وجل، ينافي الصبر على البلاء ؟/الشيخ الفوزان مخلصة ســــمـــاء 3 04-06-2010 01:17 AM
حكم لبس ثياب الكفار** رقية الرسالة فــقــه الأقـلـيـات 0 19-11-2009 09:27 PM
فقــــــه الإغتـــــــراب(2-حكم مقاتلة المسلمين مع الكفار ضد الكفار رقية الرسالة فــقــه الأقـلـيـات 0 26-10-2009 06:53 PM


الساعة الآن 04:17 AM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
تطوير رسالة الإسلام