مَنْ لَزِمَ الاِسْتِغْفَارَ ، جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً ، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ قال النبي ﷺ

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا


 
العودة   منتديات رسالة الإسلام > منتديات الأقليات > الأقليات المسلمة حول العالم
 

الأقليات المسلمة حول العالم همزة وصل بيننا وبين إخواننا في العالم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-08-2014, 04:39 PM   #1
ينابيع التفاؤل
مشرفة عامة
 
الصورة الرمزية ينابيع التفاؤل
 

عاجل مسلمو الروهنجيا في مواجهة مؤامرات التنصير في مخيمات الهند

بسم الله الرحمن الرحيم

مسلمو الروهنجيا في مواجهة مؤامرات التنصير في مخيمات الهند





رسالة الإسلام - أحمد عبد الظاهر

تزداد يوما بعد يوم مأساة مسلمو الروهنجيا، فبعد الاضطهاد والإقصاء والتطهير العرقي الذي تعرضوا له في وطنهم ميانمار، على أيدي السلطات البوذية على مرأى ومسمع من العالم، حتى اضطر الآلاف منهم إلى مغادرة البلاد هربا بحياتهم وحياة أبنائهم، نجد اليوم مسلمو الروهنجيا يتعرضون لحملات التنصير في مخيمات اللاجئين الروهنجيين في الهند.



مخيمات اللاجئين

حيث أفاد مصدر مطلع من داخل مخيمات اللاجئين الروهنجيين في شمال "الهند" أن جماعات تنصيرية تستهدف الروهنجيا بطرق خادعة للتشكيك في الدين الإسلامي الذي يعتنقونه؛ حيث جاءهم شخص غريب يختلف عنهم طولاً ولونًا وملامح، مدعيًا أنه إعلامي وصحفي قدم إليهم، بغية التعرف على معاناتهم وحقيقة ظروفهم السيئة، وعلى قضيتهم المنسية؛ لينقل ذلك إلى العالم؛ إذ إن كثيرًا من الناس إلى وقتنا هذا لا يعرفون شيئًا عن قضيتهم، حسب زعمه وفي محاولة للاستحواذ على ثقتهم.

وبدأ هذا الشخص الغريب - الذي يدعى "أندريو" وينادى الآن بـ "لامبا باي" بعد تغيير اسمه بغرض التمويه والخداع، ويجيد اللغة الروهنجية – بزيارة المخيمات والالتقاء بمجموعات ممن يقطنون هناك من مسلمي الروهنجيا؛ ليقدم لهم جهاز تسجيل (mp3)، وهو قد سُجل فيه معلومات خاطئة عن دين الإسلام بغرض تشويه الإسلام لديهم، والتشكيك في معتقداتهم، إضافة إلى ادعاء أن الإله الحقيقي هو المسيح عيسى - عليه السلام حسب زعمه- وأنه لا بد من الإيمان بألوهيته، ومن كفر بذلك فإن مصيره جهنم.



نداء استغاثة

هذا وتستدعي تلك المؤامرات التدخل من دول العالم الإسلامي، والمنظمات الإسلامية، للحيلولة دون انتشار هذه المؤامرات بين مسلمي الروهنجيا، بل وتعليمهم الدين الإسلامي الصحيح، والعقيدة الإسلامية السمحة، وتثبيت عقيدتهم الصحيحة، وإفشال مؤامرات الأعداء للنيل من عقيدتهم.

وعن مأساة المسلمين الروهنجيا في مخيم "كوتوبالونغ" - بالقرب من مدينة "كوكس بازار" جنوب شرق "بنجلاديش"، فله طابع خاص من المعاناة والألم، يعيش المسلمون هناك حياة بائسة في ظل الظروف القاسية في المخيم، الذي يضم أكواخًا صنعت من الخيزران والطين وبعض المواد ضعيفة العزل.

"سنو أرا" تبلغ من العمر (27) عامًا، وأم لطفلين، تقيم في أحد الأكواخ بالمخيم منذ 6 أعوام، وهي تعيل أُسرتها بسبب معاناة زوجها من الفِقدان المتكرر للذاكرة، تقول: نسيت طعم العيد والفرحة مع الظروف المأساوية التي نعيشها في ظل غياب الكهرباء، والماء الصالح للشرب والغسيل، إلا ما تجود به المنظمات الإغاثية.

وتضيف "أرا": إنها تعمل في الخياطة لتأمين معاشها، وتضطر للعمل في ضوء النهار أمام منزلها، بسبب عدم وجود الكهرباء في المخيم، ولا يتعدى ما تجنيه شهريًّا (34) دولارًا.

ويجمع "محمد هاشم" (22 عامًا) الحطب من التلال المجاورة لمنطقة "تومبورو" على الحدود البنغالية الميانمارية لتأمين قُوت يومه، مشيرًا إلى أنه آثَر ذلك على التسوُّل كما حدث مع أخيه، رغم أن المبلغ الذي يحصل عليه بالكاد يكفي احتياجاته ومَن معه، وهو لا يتجاوز (45) دولارًا شهريًّا.

وتزيد الأوضاع سوءًا في المخيم مع هطول الأمطار الموسمية؛ حيث يضطر اللاجئون لابتكار طُرقٍ لتصريف مياه الأمطار، واستخدام الأكياس الرملية لحجزها، خشية تسبُّبها في انهيار الأكواخ.

وتعتبر حكومة "ميانمار" مسلمي الروهنجيا مهاجرين قادمين من "بنجلاديش"، وقد فقدوا حقوقهم في المواطنة بموجب قانون أقر عام (1982)، ويعيش نحو مليون و300 ألف مسلم، تعتبرهم الأمم المتحدة "أقلية دينية تتعرض للتعذيب"، في مخيمات تنقصها أبسط الشروط المعيشية.



الدور التركي لدعم مسلمي الروهنجيا

وعن الدور الدول الإسلامية في نجدة مسلمي الروهنجيا ومساعدتهم في محنتهم، نجحت منظمة الإغاثة الإنسانية في توصيل المساعدات إلى مسلمي الروهنجيا نيابة عن المسلمين الأتراك؛ حيث يعيش المسلمون الروهنجيا في "أركان" في معسكرات بعد إجبارهم على ترك منازلهم.

وقد أكد مسؤول مكتب آسيا لمؤسسة الإغاثة أن "تركيا" ما تزال تقدم دعمها الكامل لمسلمي الروهنجيا منذ 6 أشهر، بتزويدهم بالطعام والبطاطين لنحو 400 أسرة، وهذا إضافة إلى زيارة أعضاء المنظمة للعيادات الطبية التي جرى إنشاؤها خصيصًا لمساعدة المسلمين الروهنجيا، وفقا لما نقلته شبكة الألوكة.



رابطة علماء السنة

من جهتها أصدرت رابطة علماء أهل السنة في مدينة "إسطنبول" التركية بيانًا، في شهر فبراير الماضي أكدت فيه أن محاربة وقتل المسلمين في "بورما" ‏تعد من جرائم العصر البشعة في الإبادة وظلم الإنسان، ويجب على الأمة جمعاء أن تنفر لنصرة إخوانهم هناك وحمايتهم ودعمهم بكل ما يستطاع، ‏كما أنه يجب على العالم أجمع أن يساندهم ويقف مع المستضعفين هناك ويحميهم‎.



إدانة جرائم سلطات ميانمار

وفي فبراير الماضي أيضا حصلت جماعات حقوقية مستقلة على وثائق تدين حكومة "ميانمار" بشكل مباشر باتباع سياسات انتهاك وتمييز تستهدف أقلية "الروهنجيا" المسلمة بالبلاد، في حين لم تُعلق الحكومة على تلك الوثائق.

ونقلت شبكة "سكاي نيوز" عن "ماثيو سميث" - المدير التنفيذي لمجموعة "فورتيفاي رايتس" ومقرها "بانكوك" - قوله: إن تقريره الذي يقع في 79 صفحة، والذي يفصل القيود المفروضة على الحياة العائلية، والحق في حرية التحرك، وممارسة الشعائر الدينية - مبني إلى حد كبير على وثائق رسمية مُسربة وعلى تحليل لسجلات عامة، تؤكد ارتكاب السلطات الميانمارية لجرائم ضد الإنسانية ضد مسلمي الروهنجيا.

يشار إلى أن أعداد المسلمين في "ميانمار" تتراوح ما بين خمسة وثمانية ملايين نسمة، يعيش 70% منهم في إقليم "راخين".

وفرضت الحكومات المتعاقبة لـ"ميانمار" ضرائب باهظة على المسلمين، ومنعتهم من مواصلة التعليم العالي، ومارَست ضدهم أشكالاً مختلفة من التهجير الجماعي والتطهير العرقي.

للمزيد من مواضيعي

 



تقييم الموضوع



ينابيع التفاؤل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مسلمو الروهنجيا في مواجهة مؤامرات التنصير في مخيمات الهند



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"مسلمو الهند" في مواجهة عنصرية الهندوس ينابيع التفاؤل الأقليات المسلمة حول العالم 0 03-08-2014 02:32 PM
الهند: مسلمو جوجارت يعانون أوضاعا اجتماعيا سيئة بسمة وفاق الأقليات المسلمة حول العالم 0 21-05-2013 02:02 PM
الهند: المنح الدراسية تدعم مستقبل الطلاب المسلمين بسمة وفاق الأقليات المسلمة حول العالم 0 28-03-2013 08:09 PM
الهند: تعيين مسلم رئيسًا لشؤون الاستخبارات لأول مرة في تاريخ الهند بسمة وفاق الأقليات المسلمة حول العالم 0 27-11-2012 09:49 PM
مسلمو تايلاند بين مطرقة الحكومة البوذية وسندان التنصير بسمة وفاق الأقليات المسلمة حول العالم 0 07-12-2011 11:54 AM


الساعة الآن 08:03 PM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الخفجي
تطوير رسالة الإسلام