مَنْ لَزِمَ الاِسْتِغْفَارَ ، جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً ، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ قال النبي ﷺ

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا


 
العودة   منتديات رسالة الإسلام > منتديات فضيلة الشيخ د. عبد العزيز الفوزان > نصوص الفتاوى والمحاضرات > نصوص المحاضرات
 

نصوص المحاضرات نصوص محاضرات المشرف العام

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-06-2009, 07:52 PM   #1
إدارة المنتديات
إدارة المنتديات
رسالتى..رسالة الإسلام
 
الصورة الرمزية إدارة المنتديات
40-نص الحلقة12 بعنوان(التحرش الجنسي بالنساء) برنامج فضاءات-الجمعة 12 جمادي الآخرة1430هـ




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موعد يتجدد مع الحلقة الثانية عشرة من البرنامج القيّم

فضاءات

والذي يحل ضيفا دائما عليه

فضيلة الشيخ : د.عبد العزيز الفوزان حفظه الله

تقديم الأستاذ أحمد بن محمد المطوع

وحلقة بعنوان :

التحـرش الجنسـي بالنسـاء
الجمعة 12 جمادي الآخرة 1430 هـ



المذيع:بسم الله الرحمن الرحيم أيها المشاهدون الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته طبتم وطاب مسائكم بالخير والمسرات أحييكم وأرحب بكم في حلقة جديدة من حلقات هذا البرنامج والذي يأتيكم على فضاء قناة الرسالة

مشاهدينا الكرام يستمر حديثنا في هذا البرنامج في دائرة المسكوت عنه الذي يحاول المجتمع في كل طبقاته السياسية والإجتماعية والشرعية إسدال الستار عليه وغض الطرف عنه وشئنا أم أبينا تحدثنا أم سكتنا فنحن أيها الإخوة والأخوات أمام ظاهرة تعيشها المرأة يوميا في الشارع وفي وسائل النقل في الجامعات والأسواق بل أحيانا في داخل بيتها وحيثما وجد الرجل وجد التحرش
التحرش الجنسي بالنساء سلوك مؤذي له أثره البالغ وبصمته المستمرة في حياة المرأة ما أثر هذا السلوك ، ما صوره ؟ ممن يصدر؟ أسباب تكتم المرأة على هذه الظاهرة؟ دور المرأة في شيوع هذه الظاهرة حينما يكون المتحرش هو أو هي المرأة

حديثنا في هذه الليلة عن التحرش الجنسي بالنساء مع ضيف البرنامج الدائم صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن فوزان الفوزان عضو مجلس هيئة حقوق الإنسان وكذلك المشرف العام على مواقع ومنتديات رسالة الإسلام بإسمكم جميعا أحييك صاحب الفضيلة

الشيخ: حياكم الله وحيا الله جميع الإخوة والأخوات ونسأل الله أن يبارك في هذا اللقاء

المذيع: بارك الله فيك أشكر لك مرة بعد أخرى حضورك معنا في هذا البرنامج شيخنا الكريم وما تتفضل بطرحه وتسعدنا دائما بالجديد والمفيد في هذا البرنامج أسأل الله الكريم سبحانه وتعالى أن يجزيك عنا خير الجزاء

الشيخ: أمين وإياكم جزاك الله خير

المذيع: صاحب الفضيلة دعنا فى بداية الحلقة نحن والعالم كله قد تابع خطاب الرئيس الأمريكي أوباما فى الخميس الماضي الناس تلقوا هذا الخطاب على صنفين أو على شقين البعض هلل وكبر وأعتبر هذا الخطاب هو فتحا جديدا وأن الولايات المتحدة الأمريكية ستكون أحد بناة الحضارة الإسلامية والبعض الأخر نظر إليه نظرة موضوعية وأشاد بما ينبغي أن يشاد به وبين الخلل فى هذا الخطاب لضيفينا الكريم أكيد رؤية نسعد بها ونستفيد منها تفضل فضيلة الشيخ

الشيخ: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على عبدورسوله نبينا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين اللهم علمنا ما ينفعنا وإنفعنا بما علمتنا وزينا بزينة الإيمان وإجعلنا هداة مهتدين غير ضالين ولا مضلين اللهم إجعل الحياة زيادة لنا في كل خير و إجعل الموت راحة لنا من كل شر وإجعلنا ممن يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون

في محض تعليقه على خطاب الرئيس الأمريكي براك أوباما يوم الخميس الماضي أفتتح الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن فوزان الفوزان أستاذ الفقه المشارك بجامعة الإمام وعضو الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان والمشرف العام على مجموعة مواقع رسالة الإسلام حديثه بالقول

نحن العرب مع الأسف عاطفيون وتغرنا أحيانا الكلمات والخطب الرنانة وتخدرنا بعض الوعود الجميلة والأحلام اللذيذة لاشك أن خطاب الرئيس الأمريكي أوباما يختلف كليتا عن خطاب سلفه الرئيس بوش وحزبه حزب المحافظين الجدد وهو فى الجملة خطاب يبعث على التفائل الطيب ولكنه تفائل مشوب بالحذر الشديد

خطاب أوباما الذي ظلوا يبشرون به قبل مجيئه بأسابيع وأنه بداية صفحة جديدة مع العالم الإسلامي لاشك انه أكثر واقعية وأنصاف وأعتدال من سلفه الرئيس الأمريكي بوش لكن هذا الخطاب على الرغم ما أشتمل عليه من وعود رائعة وتفهم جميل لواقع الأمة الإسلامية وعلاقتها بأمريكا خاصة والغرب عموما إلا أننا بحاجة إلى ترجمة هذه الوعود التى سال لها لعاب الكثير من الناس وفرحوا بها أن تترجم إلى أفعال حقيقية الرئيس الأمريكي الأن هو الذي يقود الحرب ضد إخواننا فى الباكستان وفى أفغانستان وايضا نعرف موقفه من السودان ودعن الحكومة الأمريكية لتمرد فى الجنوب وفي دارفور وفى غيرها ، نعرف دور الحكومة الأمريكية المؤسف والمؤلم والمنحاز كلية مع العدو الصهيوني وكيف أنهم فى الوقت الذي يقولون أنهم وقالها الرئيس براك أوباما فى خطابه أن الشعب الفلسطيني له الحق الكامل فى أن يعيش فى بلده أمن مطمئن وأن تحفظ كرامته وأن يحقن دمه وتحمى مصالحه إلا أنه لا تزال أمريكا بكل أسف هي المدافع الأكبر عن جرائم العدو الصهيوني نحن نرحب بمثل هذا الخطاب حقيقة ونفرح به كثيرا إن كان فعلا سيتبع هذه الوعود أفعالا حقيقية تترجم على أرض الواقع أما أن تظل أمريكا ترمينا بحروبها ومكائدها هنا وهناك ثم تعطينا معسول الكلام وبعد ذلك تظن أنها خدعتنا وأرضتنا فهذا لا أظن أن عاقلا يرضى به

أيضا أحب أن اوضح على قضية هي غاية فى الأهمية ، أمريكا وإن تغير شئ من سياساتها الأن إلا أنها غيرتها مضطرة لذالك ليس بدافع أخلاقي أو قيمي أو ديني حقيقة لنكن صريحين و واضحين فى هذا، أمريكا الأن تغرق ولنكن واضحين فى القضية، تغرق أولا من الناحية العسكرية فهي ثبت فشلها عسكريا فى العراق وفي أفغانستان وهي الأن تستعد للهروب وهي تجر أذيال الخيبة من العراق كذلك فى أفغانستان قادتها العسكريين ومنظروها يؤكدون أنه يستحيل أن تهزم المقاومة فى أفغانستان وإنما القضية الأن محاولة تجييش العالم ضد المقاومة هناك وتحييدها شئ فشئ وربما يتصالحوا معها فى النهاية ،وأرى أن هذا هو الصحيح إذا فعلا يريدون حقن الدماء ، دماء الأمريكان والأوروبيين وحلفائهم ودماء إخواننا فى أفغانستان والباكستان وغيرها فيجب أن يتصالحوا مع أهل الحق مع أنه قد يكون بعض الجهات المقاومة قد يكون عندها أخطاء ترتكبها، نحن لا نقرها عليهم لكن يجب أن يحترم إرادة الشعوب ،لكن أن يفرض فيها حكومات تسبح بحمد أمريكا وتأتمر بأمرها وتريد أن تنفد أجندتها على حساب المصالح الشعوب المسلمة فهذا لا يمكن أن يرضى به المسلمون ،حقيقة المسلمون اليوم في هذه العقود المتأخرة ولله الحمد هم غيرهم يوم جاءت معاهدة سايكس بيكو وتقاسم الغرب بلاد العالم الإسلامي سلبوا خيراته وجعلوه مجرد تابع ذليل لهم،المسلمون يختلفون جذريا و هم الأن ذاقوا الألم الجهاد الحقيقي الذي وجدوه في فلسطين وفي العراق وفي أفغانستان وغيرها وأيضا أمامهم مثال شاهد وصارخ الإتحاد السوفيتي وكيف ترنح على ضربات المجاهدين مع أن الغرب كان له يد وكان داعم لذلك لكن هو الأن يبدوا لي أن يتجرع من نفس الكأس التى تجرعها الإتحاد السوفيتي

الظلم عاقبته وخيمة ودائما الظالم سيبوء بالخيبة والخسار والبوار في الدنيا قبل الأخرة، أمريكا اليوم تنكفئ وتتراجع مكرهة رغم أنفها وأيضا ديست كرامتها وهيبتها ،ثم جاءت هذه الأزمة المالية العالمية الطاحنة التى ضربت أمريكا فى العمق كسرت ظهر أمريكا أو تكاد وهي الأن كالغريق الذي يبحث عن قشة وتستنجد العالم وخصوصا دول العالم الإسلامي ،وأيضا العدو الأصلي الراسخ روسيا ثم من بعدها الصين هذا العملاق الأن الذي يغزوا العالم باقتصاده القوي وصناعاته المتنوعة فى شتى المجالات فهي تشعر أنها الأن تضعف وتنحسر شيئا فشيئا فمن مصلحتها أن تحسن صورتها أمام العالم وأن تخفف هذه العداوات التى جلبتها لها الحكومة الأمريكية السابقة من ذلك الرجل الأحمق الجاهل الذي كما يسميه الأمريكان سموه (الرئيس الأزمة) يعني فعلا دمر أمريكا من حيث يشعر أو لا يشعروشوه سمعتها امام العالم

فهذا الرئيس لاشك الرئيس اوباما أعقل منه وأبعد نظرا ومن ورائه أيضا سياسات واضحة تريد ترميم بعض الأخطاء التى يمكن ترميمها مما أرتكبته مع العالم الإسلامي

في خطاب الرئيس الأمريكي أيضا هو تقريبا نسخة عن خطابه الذي كان في تركيا يعني لم يأتي بجديد حتى نطبل له ونصفق ، نعم نتمنى أن يكون صادقا فى ذلك وأتمنى أيضا أن نرى أثار هذا الخطاب عمليا في الواقع على مستوى العالم الإسلامي وإن كنت أيضا أعتقد أن الخلل الأكبر فينا نحن المسلمين حتى ولو أرادت أمريكا وكانت صادقة وناصحة وعادلة لن تستطيع أن تحل كل مشاكل إذا لم يكن نحن عندنا إرادة ولا أيضا أن نستجيب لنداء الحق والعدل فى إصلاح ذات البين وحل مشاكلنا بكل حزم وقوة وأن يكون هناك نوع من المدافعة التى هي سنة الله عزوجل في خلقه وفي كونه {وَلَوْلاَ دَفْعُ اللّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَّفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَـكِنَّ اللّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ }البقرة251

الخلاصة أنه ركز على أربع قضايا هي حقيقة غاية في الأهمية كل العقلاء يتفقون عليها من أصحاب الديانات السموية وغيرها وهي

أولا ضرورة الحوار بين الحضارات والثقافات والأديان وهذا أصل ديني متفق عليه بين العلماء ودل عليه نصوص كثيرة في الكتاب والسنة بل إن الله عزوجل أوجب الحوار والتعاون على البر والتقوى مع حتى الذين بيننا وبينهم حرب وقتال مع المحاربين للمسلمين دعك من المسالمين الذين بيننا وبينهم عهود ومواثيق على عدم الإعتداء فهم أولى أيضا الله عزوجل قال في حق اللذين حاربوا النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه قال َ{لاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }المائدة8 أنظر عظمة هذا الدين هو دين العدل وأقل مرحلة في تعامل المسلم مع غير المسلم ولو كان محاربا هي العدل فكيف إذا كان مسالما فيشرع له شئ فوق العدل وهو البر والإحسان به بكل قول جميل وفعل حميد، لكن قال إياكم أن يحملكم ظلمهم على العدوان عليهم وترك العدل معهم ثم قال {وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ }المائدة2

نحن نعم نتفق مع الرئيس أوباما وغيره من العقلاء الذين ينادون بضرورة الحوار الصادق المعتدل المتكافئ بين الثقافات والأديان والشعوب والدول وهذه قضية جوهرية يجب أن يكون هناك حوار بين هذه الثقافة الإسلامية العريقة التى تضرب بجذورها في أعماق التاريخ وهي رحمة الله للعالمين كما قال الله عزوجل {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ }الأنبياء107 وبين هذه الحضارة الغربية العريقة أيضا بمنجزاتها الحضارية الكثيرة التى خدمت البشرية وهناك قواسم مشتركة كثيرة بيننا وبينهم يجب أن نتعاون عليها إن كنا نريد مصلحة الغرب ومصلحة العالم الإسلامي ومصلحة العالم أجمع يجب أن نتحاور لكن نتحاوربصدق نريد أن نصل إلى قواسم مشتركة تخدم البشرية وتسهم في حفظ مصالحها وإسعادها

ركز هو أيضا على قضية مهمة جدا للغاية وهي القضية الفلسطينية وما أجمل ما قال في هذا الباب لكن نتمنى أن نرى أثر ذلك عمليا فعلا في رد العدوان الصهيوني وإقامة الدولة الفلسطينية الحرة المستقلة التى عاصمتها القدس الشريف وأيضا ضمان عودة أهلنا المهجرين من فلسطين إلى ديارهم

تكلم أيضا عن ضرورة التنمية خاصة تنمية المرأة والطفل في العالم ومن ضمنه العالم الإسلامي وهذه قضية نحن أيضا جميعا نتفق عليها
هذه كلها فعلا قضايا فى الصميم وأتمنى فعلا أن تفعل

أخيرا تكلم عن هذا الدين العظيم الإسلام وهذه الحضارة الإسلامية العريقة وماذا قدمت للبشرية أتمنى أن ينعكس هذا فعلا على تعامل أمريكا مع المسلمين الأن أنظر حتى التأشيرات حينما يريد الإنسان تأشيرة إلى أمريكا لكي يدرس هناك أو لعلاج أو غيره أنظر كم يعاني وكم يهان وهو يريد تأشيرة وهم المستفيدون من مجيئه سيحصلون الكثير الكثير من هذا

تكلم هو أيضا عن تبادل المنح الدراسية بين المسلمين وبين أمريكا وهذا أمر رائع جدا أرى أنه مفيد للغاية غذا فعلا جعل لهم برامج جادة لإفادتهم وتسليحهم بالعلم وبالخبرات النافعة

تكلم أيضا عن الحرية الدينية ومحاربة التمييز العنصري وايضا ممن يحاربون الحجاب فىالغرب أو غيره وهذا كلام رائع حقيقة ونشكره عليه شكرا جزيلا لكن أتمنى فعلا أن يكون هناك خطوات عملية كما وعد هو، فعلا تترجم هذه التصريحات والمقررات إلى أحكام عملية وأمريكا ما يزال لها دورها في الساحة العالمية ولها تأثيرها لعل الله عزوج لان يكون هذا سبب فتح للبشرية وأن اجزم أنهم لو كانوا صادقين وعدلوا لرفع الله عنهم كثير من البلاء والمصائب التي يعانون منها اليوم ، أمريكا ما قويت فى السنوات التى مضت إلا لأن عندها قدر كبير من العدالة ونحن نعرف من كلام علمائنا رحمة الله عليهم أنهم يقولون ( إن الله لينصر الدولة العادلة ولو كانت كافرة على الدولة الظالمة ولو كانت مسلمة)

بالعدل قامت السموات والأرض ،ولهذا أنا أقول فعلا الذي ذكره هو كلام جميل وهو منطق العدل أتمنى أن يترجم إلى مقررات واقعية وأن يترجم إلى أشياء عملية ليخدم أمريكا ويخدم العالم الإسلامي
المذيع: إذا التطبيق هو المحك شيخ عبدالعزيز والأيام حبلى وغدا ينكشف الغبار ،أشكرك شكرا جزيلا على هذا التعليق على هذا الحدث العالمي وأنتقل إلى موضوعنا في هذه الليلة نحن تحدثنا في الحلقة الماضية عن التحرش وخصصنا تلك الحلقة عن التحرش الجنيسي بالأطفال ، وذكرنا مجموعة من الصور المؤلمة لهذه الممارسات السيئة حديثنا في هذه الحلقة عن التحرش بالنساء والتحرش بالنساء وإن كان مؤذيا إلا أنه أخف وطء من التحرش بأولئك الأطفال البرئاء ، التحرش الجنسي ياشيخ له صور عديدة ومتنوعة وله أثره السيئ البالغ لكن دعني أتحدث عن هذه الظاهرة ياشيخ عبدالعزيز هناك مجموعة من ردود الأفعال البعض يؤيد الحديث عن هذه الظاهرة في وسائل الإعلام والبعض مازال متحفظ عليها على الرغم من هذا الكم الكبير من الأحداث والقصص والوقائع التى تذكرها الصحف لهذه المأسي الكثيرة

الشيخ: نعم الموضوع حقيقة طويل ومتشعب وبعد تلك الحلقة جاءني الكثير الكثير من الرسائل والإتصالات والتعليقات وفي الجملة هم يثنون كثيرا على البرنامج وعلى الجرأة في الطرح، مع أتفاقهم معنا على أنه موضوع حساس ومشكل لكن حقيقة لتوسع هذه المشكلة وكثرة صورها لا بد من الوضوح ، نحن نعاني من مشكلة حقيقية لسنا وحدنا العالم كله يعاني منها من قضية التحرش الجنسي بسبب الأطفال أو بالنساء أو حتى تحرش النساء بالرجال هذه قضية و الأن أصبحت عالمية ويعاني منها الجم الغفير من الناس ثم أيضا ما يترتب عن التحرش الجنسي في الغالب من الإعتداء الجنسي والإغتصاب وهذه قضية تجدها في الغرب أضعاف أضعاف ما عندنا لكن أيضا عندنا وربما بسبب التواصل الأن بين العالم وإنتشار وسائل الإعلام ورقة الدين ورقة الخوف من الله وقلة أيضا العقوبات الرادعة الزاجرة مع الأسف تفاقمت المشكلة ، لا نريد أن ندخل في إشكالية هل هي ظاهرة أو ليست ظاهرة لكنها مشكلة قائمة ويجب أن نعترف بها حتى نعالجها ويجب أن نعالجها بحزم

أنا فقط خلال هذا الأسبوع يعني في الأسبوع الماضي نحن ذكرنا بعض التقارير التى نشرت في الصحف تأمل معي في هذا الأسبوع ما الذي كتب كان من أجمل الأشياء أثلجت الصدور وفرح بها الجميع تطبيق الحد على ذلك المجرم الذي قتل وصلب في مدينة الرياض حقيقة وكتبت عنه الصحف كما نلاحظ صفحة كاملة في بعض الصحف ( نهاية جريمة بشعة) نحن نعرف قصة هذا الرجل كيف والعياذ بالله إستدرج صبيا داخل محل بقالة وحاول الإعتداء عليه جنسيا قد يكون أعتدى أو لم يعتدي المهم أنه ربطه أيضا في رقبته والعياذ بالله بحبل حتى خنقه ثم لما جاء أبوه يسأل عنه حاول مخادعته ولما غلب على ظنه أنه في الداخل وحاول الدخول إليه أخذ ساطور وقتل الأب والعياذ بالله فأنظر الشر كيف يجر بعضه بعض ، يعني هذا فقط أراد الإعتداء الجنسي نسأل الله العافية ووصل إلى حد إزهاق نفس بغير حق ثم لم يكتفي بواحدة بل قتل الأب معه والذي أثلج صدورنا ونشكر حقيقة ولاة الأمر في بلادنا الغالية أنهم عجلوا فعلا بإقامة حد الله عزوجل على هذا المجرم وشفوا غيظ الناس خلال شهرين قبض عليه وحكم ونفذ الحكم ثم أيضا نشكرهم على إعلان التنفيذ ثم صلب هذا الرجل ساعات ورأه جم غفير من الناس وربما نشر عبر الإنترنت وغيره

أمنيتي من مشايخنا في سلك القضاء وأيضا من إخواننا في هيئة التحقيق والإدعاء العام في هذه البلاد المباركة وغيرها في كل البلاد الإسلامية أن ينظروا لهذا الأمر بمنظر الخطر المحدق بنا ، الذي يؤسف أن العقوبات التى تنفذ في حق هؤلاء المغتصبين والمتحرشين لاتزال في الجملة ضعيفة ودون المطلوب ولذلك لا يحصل بها الردع ،أشد من هذا خطورة وقد أتصل بي كثيرون وذكروا لي هذا وذكرو لي قصص كثيرة والله إني أسفت عليها كثيرا ، يقولون أن بعض العاملين في هيئة التحقيق والإدعاء العام حينما يؤتى بمتحرش أو حتى معتدى جنسيا على طفل أو غيره يحاولون تلقينه الحجة بالتراجع عن إعترافه أو أن يتخدون نفس منهج النبي صلى الله عليه وسلم مع ماعز لما جاء معترف بفعله الزنى وكان محصنا رضي الله عنه فيقول له لعلك قبلت لعلك غمزت لعلك لعلك.. والفرق بين القضيتين كما بين السماء والأرض ، ماعز رضي الله عنه ومثله الغامدية جاء تائبين نادمين هما جاء بإختيارهما ،أراد فعلا تطهيرهما بالحد والنبي عليه الصلاة والسلام أخبرهم أن التوبة كافية ، يعني لا داعي لإقامة حد الرجم عليهم لكنهما أصرا إلا أن يطهرا بالحد مع التوبة رضي الله عنهما وأضاهما ونحن نعرف الأحاديث في فضل هذا الرجل وهذه المرأة ، حتى قال عن الغامدية لما لعن أحدهم قال والذي نفس محمد بيده إنها تابت توبة لو قصمت على سبعين من أهل المدينة لوسعتهم) وفي الحديث الأخر قال ( لو ثاب صاحب موكس لغفر له) فمثل هذا إذا جاء فعلا شخص نادم وحصل منه الزنى وندم أشد الندم نعم نحن نحاول أن نرده ويكفيه التوبة ، التوبة تجب ما قبلها والتائب من الذنب كم لا ذنب له، لكن مجرم والعياذ بالله وصل إلى حد أن يغتصب طفلا عمره ثلاث أو أربع سنوات أو يتحرش به ثم نأتي نلقنه الحجة !! هذه جريمة من المحقق وأقول لهم أتقوا الله بل يجب أن نحقق معه تحقيق بليغ حتى نصل إلى الحقيقة ثم يطبق عليه شرع الله عزوجل، يؤسفني أيضا أنه قرأت في إحدى الصحف قصة أن شخص تحرش بطفل أو إعتدى عليه ثم قتل هذا الطفل وحكم عليه القاضي بالقتل وهو يستحق القتل من جهتين أولا من جهة فعل اللواط والعياذ بالله والنبي صلى الله عليه وسلم صح عنه كما عند الحاكم وغيره أنه قال ( من عمل عمل قوم لوط فقتلوا الفاعل والمفعول به) طبعا المفعول به إذا كان بالغ راضيا ليس مكرها ، هذا حكم الله عزوجل فيهم ،وأبوبكر رضي الله عنه لما أخبره خالد بن الوليد أنه وجد رجلا في بعض نواحي العرب يؤتى كما تؤتى النساء وكان شئ مستنكرا مستبشعا حتى عند المشركين يرونه عار وعيبا وهو كذلك كما قلنا إذا كانت الحيوانات تأنف منه وهي حيوانات فكيف بني أدم فهوا أنتكاس في الفطرة البشرية، جمع أبوبكر الصحابة يعني شئ لم يحدث في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولم يحدث إلا هذه الحادثة في عهد أبوبكر وشاورهم فأجمعوا على وجوب قتله ، هذا الذي يفعل به والعياذ بالله ويرضى باللواط مختار نعوذ بالله من هذه الحال ، لكنهم أختلفوا في كيفية القتل فإبن عباس قال ارى ان ينظر أعلى شاهق في البلد (أعلى عمارة أو أعلى جبل) ثم يرمى منها منكسا على رأسه ثم يتبع بالحجارة كما فعل الله بقوم لوط ، وهذا هو أقرب الأقول في المسألة هكذا يجب أن يقتل وقال بعضهم أرى أن يحرق بالنار وهذه أشنع نسأل الله العافية ، وبعضهم قال أرى أن يقتل بالسيف فكلهم أجمعوا على وجوب قتله لكنهم أختلفوا في كيفية القتل فأبوبكر رضي الله عنه قال أرى أن يحرق في النار هذه قضية يقول لم يفعلها إلا قوم لوط وأرى أن يحرق بالنار فحرقه بالناتر وكذلك فعل علي بن أبى طالب وهشام ابن عبدالملك وعبدالله بن الزبير ،أربعة من الخحلفاء كلهم أجمعوا وجوب قتل من يرضى أن يؤتى فيقتل الفاعل والمفعول به .

أيضا هذا رجل نسأل الله العافية أضاف إليه قتل هذا الصبي هذه مصيبة ، قصة أيضا الشخص الذي في حائل وهي قضية محزنة نشرت قبل يومين في بعض الصحف وصدر أيضا الحكم بقتله وأتمنى أن نرى قتله غدا في أقرب وقت ، ماذا فعل هذا الرجل؟ أسمعوا أيها الأباء والأمهات حتى لا نخون أمانتنا مع أطفالنا هخذا الرجل أزعج أهلنا في حائل فكان يختطف الأطفال وهم أحيانا دون الخامسة من العمر خمسة أطفال كلهم دون الخامسة من العمر مابين الثالثة إلى الخامسة، يرى طفلا عند باب أهله أو في السوق فيخطتفه ثم نسأل الله العافية يعتدي عليه جنسيا ،أحد هؤلاء الأطفال وعمره ثلاث سنوات فقط أنظر الإجرام وهذه الذئاب البشرية التى نزعت من قلوبها الرحمة ، لا مروئة ولا رجولة ولا خوف من الله ولا رحمة ، أخذه إلى الخلاء إلى الصحراء وإعتدى عليه جنسيا ثم تركه في الصحراء ومات ولما قبض عليه بعد عدة حوادث أعترف بتلك القصة حتى أهله لا يدرون أين هو منذ شهرين ، ثم يدلهم عليه وإذا هو جثة وقد تحللت ، طفل برئ عمره ثلاث سنوات !!! هؤلاء يجب أن يكون الحكم فيهم صارما ولو أمكن أن يقتل مرتين لقتلناه مرتين هذا قاتل ونسأل الله العافية أقترف جريمة قوم لوط فيقتل من جهتين ، هذه قصة الحكم بقتل وصلب مجرم أغتصب خمسة أحداث نشرتها عدد من الصحف ، في صحيفة أخرى وهي صفحة كاملة عن أغتصاب الأطفال أعلى معدلات جرائم الذئاب البشرية
أريد أن أقرأ ماذكره أحد الإخصائيين في دراسة له يقول ( كشفت دراسة حديثة أن الأطفال ما بين ستة وعشرة أعوام هم الأكثر عرضة لتحرش الجنسي في المملكة بنسبة 23% فيما يقل ذلك بين الفئة العمرية التى تتراوح بين 11-15 بنسبة 20% إلى أخر ما ذكر .. ثم يقول تشير الدراسة التى أعدها الدكتور على الزهراني إخصائي نفسي لوزارة الصحة عن عينة لطلبة الجامعات والكليات وبعض السكان عبر صناديق البريد في المناطق الشرقية والغربية والوسطى إلى أن النسبة الكبرى من المتحرشين عادة مايكونون من الأقارب ثم الأصدقاء ، فالإخوان وأخرهم المعلمون والمعلمات.

هذا الذي أكدناه في المرة الماضية أن الخطر الأكبر في التحرش بالأطفال من كان في محيط الأسرة من الأقارب والجيران وأصدقاء الأسرة ثم يتعداهم بعد ذلك للمعلمين والمعلمات ، يعني ذكر أيضا من ضمن الأشياء التى أحب أن أنبه عليها يقول ( عشر حالات إغتصاب تسجل رسميا لدى الجهات الأمنية والطبية سنويا في المنطقة الشرقية وغالبا ما يكون ضحايا الحالات من النساء ويقول هناك حالات إغتصاب كثيرة لا يتقدم ضحاياها بالإبلاغ إلى الجهات المختصة خوف من الفضيحة والعار)

إذا يا إخوان هذه جريمة بشعة لا يجوز السكوت عليها ،أنا يؤسفني أيضا أن بعض الأباء والأمهات أحيانا يدرك أن مجرما يتحرش بأبنه أو بنته ويأخذ الأمور بنوع من التساهل والتهاون وهذه مصيبة أن يسقط إستبشاع وأستفحاش هذه الجريمة البشعة عند الأباء والأمهات إلى هذه الدرجة ، حتى أن إحداهن تسألني تقول فلان مع الأسف هو أخوها ( يعني خال الأولاد) تقول يعني ضل فترة طويلة وأنا ألاحظ أنه يأتي إلينا شبه يومي ويتلطف مع الأولاد وهم يحبونه ويعطيهم الهدايا ويقول إذا لك حاجة تذهبين للسوق أنا معهم وأنا مبسوط وإياهم ثم أكتشفت مع الأسف الشديد أنه قد إعتدى عليهم جنسيا جميعا ولما أخبرتهم لمذا لم تقولوا لي قالوا إنه يهددنا ونخشى أن ينقطع عنا وعن الهدايا التى يأتينا بها ، خالهم قاتلهم الله نسأل الله العافية إلى هذه الدرجة، ثم الذي أحزنني والله أنها تسألني بكل سذاجة وأرجوا أن تسامحني إذا كانت تسمعني هل يجوز لي مقاطعته؟؟ هل أمنعه من المجئ إلينا ؟؟ أليست هذه قطيعة رحم؟ هو قاطع الرحم المجرم ، نقول نعم أهجريه ولا يدخل البيت يعني حتى ولا يكلمك ولا كرامة ، مثل هذا المجرم والعياذ بالله وصل به الحال يجب أن يدافع عن أهل بيته حتى لو كان أبعد الناس لا يجوز أن يفعل معه هذا فكيف بأقرب الناس إليه وأولاهم بحمايته ومدافعته عنه ومع ذذلك نتسائل بكل بلاهة!! يعني لو فتحناه بالموضوع نخشى أن يكون قطيعة رحم! قطعه الله من كل خير ودمره لا يصح مثل هذا أن يتساهل معه ، هذا مجرم ويجب فعلا أن يؤدب ويوقف عند حده ،أقل الأحوال ألا يدخل عليها وعلى أولادها وإن كان ولا بد تصله بالإتصال بعد حين بزيارة تذهب من دون الأولاد أو أن تكون حذرة لكن لا يجوز التساهل في الأمر إلى هذه الدرجة

المذيع: بارك الله فيك صاحب الفضيلة أستأذنك في أن أستعرض إستفتاء الحلقة الماضية كنا قد طرحنافي الموقع أستفتاء يقول
غالبا ما يقع التحرش بين الأقارب بسبب؟
1-الإختلاط
2-التساهل في اللباس
جاءت النتيجة كالتالي الإختلاط 41%، والتساهل في اللباس59%
أعود لضيفي الكريم وأسمع مالديك عن إستفتاء الحلقة الماضية


الشيخ: أنا حقيقة جاءني إتصالات كثيرة بعد الحلقة قالوا كلا السببين مؤثر فعلا في حصول التحرش الجنسي بالنساء وأنتم قلتم أيهما أكثر لكان أجود ففعلا كلاهما من أكبر أسباب حدوث التحرش بالنساء لكن التساهل في اللباس أمام المحارم فعلا هو السبب الأكبر في حصول التحرش بالنساء ولذلك كما قلنا في الحلقة الماضية إذا كان التحرش بالأطفال الصغار ناتج عن إهمال الأباء والأمهات فإن التحرش بالنساء ناتج بالدرجة الأولى عن تساهل المرأة نفسها وتفريطها بحيائها وحشمتها وعفتها وتعريض نفسها للفتن وهي التى تجرأ هؤلاء المعاكسين والمتحرشين ولذلك لا تعجب أن أكثر أنواع اإعتداء الجنسي والإغتصاب هي في الدول المتحررة حتى أني قرأت في إحدى الإحصائيات أنه في أمريكا قرابت 76 % من النساء إعترفن بأنهن أغتصبن مرة واحدة على الأقل في حياتهن، يعني أكثر من ثلثي النساء أغتصبن مرة واحدة في حياتهن قرابة 64%أغتصبن مرتين، يعني شئ عجب هذه في أكثر البلاد تحرر ، يعني بكل أسف وأنا سبق وأن كتبت مقالا مطول في هذا أن تجد بعض الجهلة عندنا أو مرضى القلوب ممن يتمنون أنتشار الزنى والعياذ بالله والشذوذ الجنسي في بلادنا ويحاولون الدعوة إليه وتكريسه في مجتمعاننا بأساليب ماكرة وخبيثة يحاول أن يقول لك أن سبب الإغتصاب والتحرش الجنسي بالأطفال وغيرهم أننا عزلنا النساء عن الرجال ولهذا يشعر الرجل والمرأة بالحرمان العاطفي وبالكبت ،إذا أردنا أن نحد من شرة الميل الجنسي ونشبع هذا الجوع العاطفي والتصحر الوجداني فلنسمح بالإختلاط وأن تخالط المرأة الرجال وتكون سافرة ومتبرجة وحين ذاك تخف حدة الميل الجنسي!! هكذا يقولون ومثلها يتفوهون ( كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا) أكبر معدلات الإغتصاب والتحرش الجنسي هي في أكثر البلاد تحررا ، وهذا شئ منطقي إذا كان الله سبحانه وتعالى زرع ذلك الميل في الرجل إلى المرأة وفي المرأة إلى الرجل فطرة الله عزوجل التى فطر الناس عليها ، ثم تقول يجب أن نسمح بالإختلاط والتبرج والخلوة وعند ذلك لن يحصل إلا ما نحب من العفة والحياء والتعامل الأخلاقي ، ياسبحان الله!! هذا يشبه حال التى ذكرها الشاعر

ألقاه في اليم مكتوفا وقال له إياك إياك أن تبتل بالماء

حينما تضع البنزين عند النار ماذا تنظر؟ إلا أن يحصل الحريق، هذا شئ طبيعي إذا حصل التبرج والإختلاط والتساهل بين الرجال والنساء فسيحصل من الإعتداء الجنسي والتحرش والإغتصاب مالا نتخيله ومالا يمكن السيطرة عليه

قبل عام 1973م كان الشذوذ الجنسي محرما في أمريكا ويعتبر في كتب مقررة حتى في الجامعات من ضمن أخطر الإضطرابات النفسية التى تدرس في جامعاتهم ،هذا من قريب الموضوع ماله خمسين سنة ، الأن في أمريكا ما يزيد عن 50 مليون شاذ جنسيا من هؤلاء اللواطيين عافانا الله إياكم ولهم الأن جمعيات ويعقد لهم مؤتمرات وحاربوا تلك الكتب حتى مسحوا كل ما يتعلق بالشذوذ الجنسي وإستنكاره بل الأن يقررون أن هذا شئ طبيعي وهذه هرمونات وجينات توجد عند بعض الناس فلماذا نمنعهم! أصبح والعياذ بالله الأن وصل الحال إلى أن الكنيسة تعقد قران الرجل على الرجل والمرأة على المرأة وصلوا مرحلة ..الا عودة .. مستحيل أن يعود الحال كما كان عندهم إلا بأمر الله عزوجل والله أعلم لكن هذا طوفان جارف الأن يكتسح الغرب ويكتسح العالموهم يريدون نشره حتى في بلادنا
للمزيد من مواضيعي

 



تقييم الموضوع



 



إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا
ومن يتق الله يجعل له مخرجاً، ويرزقه من حيث لا يحتسب
(رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أكثروا من الصلاة علي يوم الجمعة وليلة الجمعة فإن صلاتكم معروضة علي"
ألَمْ تَـرَ أنَّ الحــقَّ أبــلَـجُ لاَئـحُ
وأنّ لحاجاتِ النّفوسِ جَـوايِـحُ
إذَا المرْء لَمْ يَكْفُفْ عَنِ النَّاسِ شَرَّهُ
فلَيسَ لهُ,ما عاشَ، منهم مُصالحُ !!
إذَا كفَّ عَـبْدُ اللهِ عمَّا يضرُّهُ
وأكثرَ ذِكْرَ الله، فالعَبْـدُ صالحُ
إذا المرءُ لمْ يمدَحْهُ حُسْنُ فِعَالِهِ
فلَيسَ لهُ، والحَمدُ لله، مادِحُ !!!

 


التعديل الأخير تم بواسطة إدارة المنتديات ; 16-06-2010 الساعة 10:03 PM

التعديل الأخير تم بواسطة إدارة المنتديات ; 16-06-2010 الساعة 10:03 PM.
إدارة المنتديات غير متواجد حالياً  
قديم 10-06-2009, 08:06 PM   #2
إدارة المنتديات
إدارة المنتديات
رسالتى..رسالة الإسلام
 
الصورة الرمزية إدارة المنتديات
افتراضي

المذيع: أستأذنك فضيلة الشيخ معي أبومصعب من السعودية تفضل

المتصل: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أنا من أسابيع قليلة وقعت على حادثة وأنا مدرس في إحدى المدارس وظنيت أنها فقط تنتهي عند تحرش جنشي أولاد فيما بعضهم وبعد التحقيق في الأمر تبين لي أن الأمر تعدى والعياذ بالله إلى لواط ومايدمي القلب ياشيخ أنه بين طلاب المرحلة الإبتدائية وما أخفيك أن الأمر بعد التحقيق تبين أنه من أكثر من سنتين لما كان الأولاد في الصف الرابع الإبتدائي والإسلوب نفسه الذي يستخدمه المجرمين والذئاب البشرية لصطياد الأولاد أصبح هؤلاء الصغار يستخدمونه بوعي أو بدون وعي فكانوا كما فهمت من الأولاد يطلعوهم على صور إباحية وأفلام عن طريق الجوال ثم يستخدمون هذه الصور والأفلام تهديدا لهم أنه سيخبروا أباهم ويخبروا الشرطة بهذا الأمر حتى يتمكنوا من هؤلاء الأولاد وأنتقل الأمر داخل المدرسة بهذه الطريقة فأصبح أحد الضحايا الذي سقط سابقا يمارس هذا الأمر ضد الأولاد وكان له وهو في الصف الرابع ضحايا وهو لا يعلم حقيقة ما يقوم وغنما من باب التجربة والتقليد ثم تتابع الصور الإباحية والأفلام الجنسية التي تريه هذا الأمر من ناس موجودين معاهم خارج المدرسة فلما سألنا كل واحد من هؤلاء الأولاد على حدى لماذا لم تذهب لوالدك ؟ لماذا لم تذهب إلى أي شخص أخر لكي تتكلم معه بهذا تجد أن الإجابات كلها متشابهة وتصب في كأس واحد أن والدي ظالم ولو قلت له فسوف يذبحني أو سوف يضربني فأنا أثرت أن أقوم بهذا الأمر بحيث ما أخبر والدي ولا أقول له هذا الأمر ومن ضمن الأمور الأخرى التى كانوا الأولاد الكبار يمسكوها على الصغار كما كنت ذكرته أنت في الحلقة الهدايا والملاطفة حتى يستقر الأمر وشئ أخر أنهم أغلبهم الذين يسكونون كما مانسميه نحن المجمعات السكنية فا الأباء يطمئنون لأبنائهم أن يخرجون مساء في الشوارع هذا التجمع السكني على أنه مغلق ومحمي فيتروكوهم يتعرفون على ناس أخرين ما يعرفون خلفياتهم وماعندهم فيقع الأولاد في هذا الأمر، فبعد الكلام والتحقيق تبين أنها شبكة طويلة عريضة كانوا هؤلاء الأطفال ضحايا لأناس خارج المدرسة ، فلعل الأباء يجعلوا قناة للحوار بينهم وبين أولادهم ونحن عندما كنا نسمع في الإذاعة أو نقرأ الجرائد نقول إن الأمر بعيد عنا

الشيخ: لكن أبى مصعب هل بلغتم أباء هؤلاء الأطفال

المتصل: أباء الأطفال الموجودين عندنا تم تبليغهم ومنهم من أخذ خطوات يعني ذهب لأطباء نفسيين ومنهم من بدأ يأخذ خطوات معينة ، والجميل أن الأولاد بعد ما سمعوا هذا الكلام من المرشدين عندنا ذهبوا بأنفسهم وكلموا أبائهم حتى ما يبقوا يهددوا بذلك

المذيع: يعطيك العافية أشكرك شكرا جزيلا ، معنا متصل أخر فهد من السعودية

المتصل : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،أشكركم على هذا البرنامج ، برنامج طيب وخاصة في هذا الزمان ، لكن ياشيخ بالنسبة لهذا الموضوع التحرش الجنسي منتشر في هذا الزمان وللأسف الشديد أنتشر حتى في بلاد المسلمين بشكل غير طبيعي خاصة في المدارس وبعض الحواري التي تكثر فيها بعض الخمور والمخدارات بدأوا يستخدمون الأطفال في هذا للأسف الشديد في ترويج المخدرات والمسكرات والتحرشات الجنسية ولذلك نود منك ياشيخ أن تنفع المشاهدين والمستمعين لتحصين ؟أبنائهم وقرأة القرأن عليهم قبل الخروج فلعلك تتكلم عن التحصين ياشيخ بالأذكار

المذيع: بارك الله فيك ومعنا الأخت رجاء من الإمارات تفضلي

المتصلة: أن تقول أن التحرش سببه اللباس البنات / أنا بنتي وهي عمرها تسع سنين أغتصبت من عمها أخو أبوها وهو شيخ في المسجد ويؤذن أغتصبت منه وكان عمرها تسع سنين ولا في لبس كانت عيلة طفلة فأريد أن أعرف هل هذا مرض عنده أو ما الأمر

المذيع: شكرا أخت رجاء تسمعين من الشيخ بإذن الله ، معنا أم عبدالرحمن من السعودية تفضلي

المتصلة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا تزوجت م قريب لي ورزقت منه بسبعة أطفال أربعة أولاد وثلاث بنات وفضلت معه في عش الزوجية 13 سنة بتعذيب بالنار وحرق وبالكهرباء يعني كل أنواع التعذيب صراحة ولا المبالاة يعني ما في حياة زوجية فإنفصلت عنه بالخلع وبعد إنفصالي قعدت 4 أو 5 سنوات ما أشوف أولادي ولا بناتي إلا خلال ست أشهر أو ثلاث أشهر فاتصلت علي أحد بناتي بعد أربع سنوات فقالت لي ياماما أبوي يعمل معانا قلت أدب فأنا ما صدقت الموضوع قلت لها يمكن عادي بسلم عليك ويضمك عادي فالبنت رفضت وأكدت أن في حاجة بتصير مش طبيعية فإضطريت أذهب إلى المحكمة وأجدد الدعوة وأطلب زيارة البنات ضروري جدا ، وهو عسكري طلبوه عن طريق الشرطة وفعلا شفت الأولاد يوم واحد في الأسبوع وهو يوم الخميس وطلب من أخوهم الكبير هو الي يأتي ويأخذهم وحصل أني أخذتهم من نفسبيت أبوهم والبنت الكبرى 17 سنة أشتكت أنه أبوها أعتدى عليها من وقت تطلقت منه ومن وقت خروجي من البيت وبدأ يتحرش بالكبرى وأعتدى عليها وذهبت للشرطة وأشتكيت عليه وتحول الموضوع للقضاء

الشيخ: طيب يا أختى الخلاصة سؤالك عن ماذا

المتصلة: سؤالي أن القضاء لم يأخذ حقي

المذيع: السؤال وصل أختى الكريمة تسمعين تعليق من شيخنا الكريم
شيخ عبدالعزيز دعني أبدأن من الأخت الكريمة يعني أحيانا تصل الأمور أن الأب مثلا أو العم أو أي كان يعتدي على هؤلاء الأبرياء ثم ندخل في إجراءات طويلة من روتين المراجعات حتى أحيانا قد يموت الضحية ولا نحصل على إنقاذ له سريع جدا بسبب هذه الإجراءات

الشيخ: حقيقة قضية الحضانة أنا كنت أعددت لها في حلقة ماضية لما تحدثنا عن مسألة الخلافات الزوجية لكن بكل أسف لم يكن هناك وقت لطرح الموضوع وأنه أحيانا بسبب الخلافات يكون الضحية الأولاد وكان بودي لو سمح الوقت أن نتكلم عن أحكام الحضانة ومن هو أحق بالحضانة وماهي أهم شروط الحاضن فهذه قضية مهمة فأنا أتمنى حقيقة لو يخصص لها حلقة إن شاء الله عن موضوع الحضانة

لكن بإختصار العلماء مجمعون وهذا دل عليه أحاديث كثيرة في الصحيحين وغيرهما أن الأحق باتلحضانة هي الأم إذا كانت صالحة للحضانة مالم تتزوج بعد الطلاق فإذا بلغ الطفل سبع سنين فالذكر عند جمهور أهل العلم يخير بين أبويه ،إذا كان جميعا صالحين للحضانة ومع ذلك ليس هناك قاعدة مستمرة وإن كان الصحيح كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية ( أن الأحق بالحضانة هو الأصلح لها من الأبوين ) فإن تبين أن الأب غير صالح للحضانة أو انسان لا يؤمن على أولاده هذا عند كل العلماء تنزع منه الحضانة ولا كرامة وتكون عند أمه أو غير الأم لو كانت الأم غير صالحة أو غير مناسبة ، فالحضانة المقصود بها حفظ مصلحة المحضون فإذا كان الحاضن لا يخاف الله عزوجل فيجب أن تنزع منه ، وأنا نصيحتي حقيقة للمسؤلين في وزارة العدل أن يحرصوا على معالجة هذه المشكلات بسرعة

المذيع: نحن بحاجة لمشروع إنقاذ يا شي إنقاد لهؤلاء

الشيخ:أحسنت يجب أن تقدم على غيرها وأن لا نتساهل فيها أو في الأثباتات التى أحيانا تأخذ طريقة روتينية تطول الموضوع ونستطيع أن نحسمها في وقت وجيز لو أردنا

المذيع: رجاء تقول أعتدى عليها عمها وهو مما يظهر عليهم الصلاح

الشيخ: الأخت تقول أنتم تقولون ربما سببه التساهل باللباس ، نحن نتكلم عن التحرش بالنساء البالغات أما الأطفال مساكين حتى لو كان يلبس لباس ساتر أو لم يكن ، صحيح أحيانا نحن نجني على أطفالنا ونجرئ الأخرين عليهم حينما يكون الولد عنده ميوعة ويخرج أمام الناس وكأنه بنت ، يعني تجد مع الأسف شعره مسرح بطريقة فاتنة ولباسه كذلك وقد يكون أيضا قد ظهرت فخذه أو غيره صحيح أنه أنه ربما طفل إذا صار في السابعة أو الثامنة تقول أنه يتسامح في حقه مالايتسامح مع غيره لكن إذا كان في مجتمع تخشى عليه فلا تجرئ الناس عليه لا تشعر هذا المجرم أن الأب متساهل فيتجرأ عليه لأنه سيأمن العواقب بزعمه

المذيع: شيخ عبدالعزيز لماذا يحصل التحرش حتى لا نبعد عن حديثنا في هذه الليلة ( التحرش بالنساء)

الشيخ: أنا أقول بناء على ما ذكره أبو مصعب ، يا أخي إذا حصل التحرش من طلاب مدرسة أبتدائية غالبهم لم يبلغ إلى الأن ربما لا يزال أعمارهم في الثانية عشر أو دون ذلك فماذا نتوقع في المدارس المتوسطة والثانوية الأكر فعلا فيه خطورة وهذا يؤكد أيضا المسئولين في المدارس عليهم مسئولية كبيرة والأمانة ثقيلة أن يولوا هذا الجانب عناية مهمة في التوعية أولا توعية هؤلاء الطلاب

المذيع: التوعية المباشرة ياشيخ أحيانا تدور أنت لا يفهم الطفل ما تقصد

الشيخ: ربما لكن التوعية بما يناسب عقولهم وأنا ذكرت قصة قوم لوط هذه معبرة جدا ، يعني أشعره فقط حتى أنه لما يأتيك شخص يلمسك في أماكن حساسة أو غيرها هذا من عمل قوم لوط دعه يشعر ، يعني ليس مناسب أن يعرف التفاصيل فعلا عقله لا يحتمل لكن أقول التوعية ضرورية عبر وسائل الإعلام المختلفة في المدارس والجامعات ، في الجمعيات الخيرية ، في مجالس الأحياء ، يجب أن نتواصى بهذا وهذه من أهم الحلول لهذه القضية

أنا أطلعت على قصة أمنيتي أن لا تكون صحيحة هي في الأنترنت والله أنه شئ مبكي إذا كانت القصة حقيقية يقول هذا الشاب وهو يحكي عن نفسه وعمره حوال 15 عام يعني ليس صغيرا ايضا يقول أنه كان لا يعرف ابناء عمه وقرابته بسبب الخلاف الذي كان بين ابيه وبيم اولئك القرابة يقول صار بينهم نوع من الصلح وارد ان يزورهم فطلب مني أن أذهب معه لزيارة اولئك القرابة نسأل الله العافية يقول لأول مرة التقي بهم وانا عمري 15 عام يقول كان ابناء عمومتي وطبعا القريب منهم والبعيد مجتمعين وقالوا نذهب الى الجبل او مكان يقول في مزرعة حسب ما في القصة كنزهة وإذا هم يحيكون امرا لم يكن هذا المسكين يتوقعه هم قرابته ويقول ذهبنا تقريبا 16 شاب وفجئت انهم يريدون أغتصابي اردت أن ادافع وأستنجد ببعضهم ولا مغيث ويغتصبني كل هؤلاء الشباب 16 شاب

الإنسان قلبه يتمزق حزن وأسف على هذا الشاب المسكين وكيف ستكون نفسيته وكيف سيتعامل مع هذه البلية لكن المصيبة إذا كان هؤلاء شباب القرية 16شاب كلهم نسأل الله العافية ارادوا هذا الشر والمنكر وعمل قوم لوط معناه انهم متعودون عليه قد يكون في هذه القرية شخص مفسد يدمر شباب القرية كلهم ،إذا الأمر فيه خطورة ويجب أن ننتبه ونكون حذرين وألا يكون عندنا الطيبة الزائدة بحيث يستغل اولادنا ونحن لا نشعر

الأخت نوارة في المنتدى أسمح لي أن أقرأ بعض كلامها تقول ( كل جريمة تحرش تبدأ بإهمال وتنتهي بسلبية والخوف من الإفصاح عن هذه الجريمة هو القاسم المشترك بين جميع الضحايا إذ أن المجتمع ينظر لهم بأنهم مجرمون يستحقون العقاب ) طبعا هذا بحق النساء والأطفال تقول ( لماذا نحن نجيد فن التباكي على الأطلال ولا نحاول تجديدها وترميمها لقاطنيها لماذا نهمل فلذات أكبادنا ثم نتوقع أن يهتم الأخرون بهم إذا كان الوالدان يتحملان كامل مسئولية التحرش بالأطفال فإن التحرش بالنساء جريمة يتحملها الضحايا من أسرهن مناصفة) تقول حتى بالنسبة للنساء الأب والأم عليه نصف المسئولية لأن واجبه أن يأخذ على يد السفيه من بناته المتبرجة التى عندها جهل وسفه ولا تنظر لعواقب الأمور ومآلاته يجب أن يكون رجل يغار على محارمه وأن يمنعها مما يجرء عليها السفها كما قال الله عزوجل ( يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أذنى أن يعرفن فلا يؤذين) يعني يعرفن بالحياء والحشمة والحجاب فلا يطمع بهن ذوي القلوب المريضة ثم تقول ( يترك الأب أبنته الشابة تخرج مع السائق بمفردها فإذا حدث سوء أزبد وأرعد ، تترك الأم الخادمة تستفرد بصغارها وأحيانا تنام معهم فإذا ظهرت سلوكيات لا أخلاقية ذرفت الدموع، توضع وسائل الإعلام المثيرة) وهي من أخطر ما يكون حتى أن أحدهم يقول أنا والعياذ بالله عاشرت أختي وأخبرني بقصة لا أستطيع أن أقولها الأن لكن لما أغواه الشيطان وأخته كانت عفيفة وتستحي وكان يعيش معها في بيتها بكل أسف ، ذهب يأتي بفلم جنسي ويعرضه أمامها من باب الفضول فلما أثارها والعياذ بالله مارس معها وظل يمارس معها الزنى ثلاث سنين نسأل الله العافية
تقول( توضع وسائل الإعلام المثيرة في مكان مفتوح يشاهدها الجميع وقد تجلس الفتاة مع أخيها يشاهدان مالايرضاه دين ولا فطرة فإذا حصل مكروه أقام الوالدان مأثم وعويلا أظن قليل من الحياء والعقل والحذر يكفي لمواجهة هذا الشبح المخيف)

في أستفتاء عن موضوع التحرش طرته طالبة في إحدى الجامعات بإختيار عشوائي للعينات جاءت النتائج مهولة تشيب منها الرؤوس غالبية من شاركنا في الإستفتاء تعرضنا للتحرش وغالبية الغالبية كان المتحرش بهن قريب من الدرجة الأولى ، البعض أقمن في هذا المستنقع سنوات والقلة والعياذ بالله في الجريمة وعند السؤال لماذا لم تصارحي أهلك بالحقيقة كان الجواب لقد خفت نعم عندما تنهدم جسور المحبة ويتخلى الوالدان عن مسئوليتهما وينعدم أرضية الحوار في المنازل لا يستغرب ابدا مثل هذا الشعور وسيستمر هذا المسلسل الدامي الإجرامي باستمرار السلبية والاهمال والابتعاد عن تعاليم الشرع الحنيف فعلى براءة اطفالنا السلام وعلى زمن العفاف الف سلام

أنا أشكر أخت نوارة وقد قالت ما في النفس حقيقة وأبلغت

من ظمن الأشياء التى أحزنتني أن إحدى النساء قدمت محاضرة عن موضوع التحرش وفوجأت كانت الحاضرات 50 فتاة قالت كل واحدة تكتب في ورقة إذا كانت تعرضت لتحرش وكيف حصل ومع من ولا تكتب اسمها

تقول فوجئت 40 فتاة من 50 اعترفن بوجود التحرش بهن وبعضهن وصل حد الإعتداء الجنسي

إذا الأمر فيه خطورة وأنا أقول من أكبر أسبابه هذا الإنفتاح الإعلامي الذي نعيشه وهذا الغزو ا؟لإعلام الذي يغزونا في عقر دارنا فيفسد أبنائنا وبناتنا ونسائنا ونحن غافلون ومع الأسف الذي يتولى كبره في الغالب الأعم من بني جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا لكنهم والله كما قال النبي صلى الله عليه وسلم (دعاة على أبواب جهنم) يا اخي والله يعرض في بعض القنوات العربية وبعضها مع الاسف منسوبة لبلاد الحرمين بكل اسف يعرض فيها افلام جنسية والله لا يسمح بها في الغرب إلى هذه الدرجة ، لماذا مجتمعانا تدمر وربما لو حين يقرأون هذه الإحصائيات فعلا يذعرون نقول فعلا هذه من أكبر الأسباب بالإضافة إلى قلة التوعية من قبل الجهات المعنية في الإعلام وغيرها

المذيع: أشكرك شكرا جزيلا صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور عبدالعزيز الفوزان على هذا الطرح وأشكركم أنتم أيها الإخوة والأخوات وأطرح عليكم أستفتاء الحلقة القادمة الإختبارات رؤية شخصية لضيفنا الكريم ، ضيفنا كان طالب ثم عضو هيئة تدريس عاش الدراسة داخل الوطن العربي وكذلك في الغرب نرى ما لي ضيفنا الكريم لن نتحدث عن الإختبارات التحدث التقليدي الذي كنتم تسمعونه

سؤالنا يقول :

هل تعتبر القلق من الإختبارات ظاهرة صحية ؟

ننتظر مالديكم إخوتنا الكرام أشكر لكم طيب المتابعة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 



إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا
ومن يتق الله يجعل له مخرجاً، ويرزقه من حيث لا يحتسب
(رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أكثروا من الصلاة علي يوم الجمعة وليلة الجمعة فإن صلاتكم معروضة علي"
ألَمْ تَـرَ أنَّ الحــقَّ أبــلَـجُ لاَئـحُ
وأنّ لحاجاتِ النّفوسِ جَـوايِـحُ
إذَا المرْء لَمْ يَكْفُفْ عَنِ النَّاسِ شَرَّهُ
فلَيسَ لهُ,ما عاشَ، منهم مُصالحُ !!
إذَا كفَّ عَـبْدُ اللهِ عمَّا يضرُّهُ
وأكثرَ ذِكْرَ الله، فالعَبْـدُ صالحُ
إذا المرءُ لمْ يمدَحْهُ حُسْنُ فِعَالِهِ
فلَيسَ لهُ، والحَمدُ لله، مادِحُ !!!

 


التعديل الأخير تم بواسطة إدارة المنتديات ; 16-06-2010 الساعة 10:02 PM

التعديل الأخير تم بواسطة إدارة المنتديات ; 16-06-2010 الساعة 10:02 PM.
إدارة المنتديات غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
çلâîٌé1430هü, èْنوçنçلêيٌô, ‎ِçلçêçلىمْé

40-نص الحلقة12 بعنوان(التحرش الجنسي بالنساء) برنامج فضاءات-الجمعة 12 جمادي الآخرة1430هـ



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
44- الحلقة -14- بعنوان(لقاء مفتوح) برنامج فضاءات-الجمعة 26 جمادى الأخر 1430هـ إدارة المنتديات نصوص المحاضرات 1 26-06-2009 01:19 AM
فضاءات (12) ۝ التحرش الجنسي بالنساء ۝ د عبدالعزيز الفوزان . طالب النجاة قـناة الشيخ د. عبد العزيز الفوزان 2 06-06-2009 11:44 PM
34-نص الحلقة11بعنوان (التحرش الجنسي بالأطفال)برنامج فضاءات-الجمعة 5 جمادى الأخرة 1430هـ إدارة المنتديات نصوص المحاضرات 2 02-06-2009 10:22 PM
7-نص الحلقة -7-بعنوان(المشكلات الزوجية2)برنامج فضاءات-الجمعة 6 جمادي الأولى 1430هـ إدارة المنتديات نصوص المحاضرات 1 03-05-2009 12:38 AM


الساعة الآن 02:57 PM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الخفجي
تطوير رسالة الإسلام