مَنْ لَزِمَ الاِسْتِغْفَارَ ، جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً ، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ قال النبي ﷺ

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا



فــقــه الأقـلـيـات مساحة لتوصيل أخبار الأقليات المسلمة

عدد الضغطات : 178
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
[/table1]
الجواب :" الاغتيالات والتخريب هذا أمرٌ لا يجوز؛ لأنه يجر على المسلمين شرًا وتقتيلًا وتشريدًا ، إنما المشروع مع الكفار الجهاد في سبيل الله ، ومقابلتهم في المعارك ، فإذا كان عند المسلمين استطاعة بأن يجهزوا الجيوش ، ويغزوا الكفار ، ويقاتلوهم، كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم لمَّا هاجر إلى المدينة ، وصار له أنصار وأعوان ، أما التخريب، والاغتيالات؛ فهذا يجر على المسلمين شرًّا .

الرسول صلى الله عليه وسلم يوم كان في مكة قبل الهجرة كان مأمورًا بكف اليد ، ألم تر إلى الذين قيل لهم كفوا أيديكم وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة ( النساء77) كان مأمورًا بكف اليد عن قتال الكفار ؛ لأنه لم يكن عنده استطاعة لقتال الكفار ، ولو قَتَلُوا أحدًا من الكفار؛لَقَتَلَهم الكفار عن آخرهم ، واستأصلوهم عن آخرهم ، لأنهم أقوى منهم ، وهم تحت وطأتهم وشوكتهم، فالاغتيال يسبب قتل المسلمين الموجودين في البلد الذي يعيشون فيه، كالذي تشاهدون الآن وتسمعون ، فهو ليس من أمور الدعوة ، ولا هو من الجهاد في سبيل الله ، كذلك التخريب والتفجيرات ، هذه تجر على المسلمين شرًا - كما هو حاصل - فلما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم، وكان عنده جيش وأنصار؛حينئذ أُمرَ بجهاد الكفار .

هل الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة يوم كانوا في مكة ، هل كانوا يعملون هذه الأعمال ؟ أبدًا ، بل كانوا منهيين عن ذلك .

هل كانوا يخربون أموال الكفار حين كانوا في مكة ؟أبدًا ، كانوا منهيين عن ذلك، مأموريين بالدعوة والبلاغ فقط ، أما الإلزام والقتال؛ فهذا إنما كان في المدينة لـمَّا صار للإسلام دولة ".اهـ من " فتاوى الأئمة في النوازل المدلهمة " (ص 41-42) ، وانظر " الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية " ط / الثانية ، ( ص 55 – 56 ) .

ولفضيلته فتوى أخرى ، انظر نصها في " الفتاوى الشرعية في القضايا العصرية " ( ص 53 -55 ) ، وقد عزاها جامع الكتاب إلى شريط : " معاملة الكفار " ، وشريط : " فتاوى العلماء في الأحداث الراهنة التي حدثت بشرق مدينة الرياض 1424 هـ " .

وقال فضيلته – حفظه الله - : " والذين يعتدون على الأمن : إما أن يكونوا خوارج ، أو قطاع طرق ، أو بغاة ، وكل من هذه الأصناف الثلاثة يُتَّخَذ معه الإجراء الصارم ، الذي يوقفه عند حده ويكف شره عن المسلمين والمستأمنين وأهل الذمة ، فهؤلاء الذين يقومون بالتفجير في أي مكان ، ويُتلفِون الأنفس المعصومة ، والأموال المحترمة لمسلمين أو معاهدين ، ويُرَمِّلون النساء ، ويُيَتِّمون الأطفال : هم من الذين قال الله فيهم : ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويُشهد الله على ما في قلبه وهو ألد الخصام * وإذا تولى سعى في الأرض ليُفسد فيها ويُهلك الحرث والنسل والله لا يحب الفساد * وإذا قيل له اتق الله أخذته العزة بالإثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد .

قال : ومن العجيب أن هؤلاء المعتدين الخارجين على حكم الإسلام ؛ يُسَمُّون عملهم هذا جهادًا في سبيل الله !!

وهذا من أعظم الكذب على الله ؛ فإن الله جعل هذا فسادًا ، ولم يجعله جهادًا . . . !! "


المصدر:موقع السكينة [/table1]
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : فتوى فضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان     -||-     المصدر : منتديات رسالة الإسلام     -||-     الكاتب : رجاء الانصاري


قديم 23-01-2009, 02:24 PM   #1
رجاء الانصاري
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية رجاء الانصاري
 

Arrow فتوى فضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان

[table1="width:95%;"]
فتوى فضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
– حفظه الله تعالى –


[table1="width:95%;"]
السؤال : أحسن الله إليكم : هل القيام بالاغتيالات وعمل التفجيرات في المنشئات الحكومية في بلاد الكفار ضرورةٌ وعمل جهادي؟
تقييم الموضوع



 

 

رجاء الانصاري غير متواجد حالياً  
[/table1]

قديم 25-01-2009, 12:50 AM   #2
جميل الهذلي
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية جميل الهذلي
 

افتراضي

[table1="width:95%;background-color:white;border:8px solid black;"]
الاخت رجاء الانصاري حفظك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اكثر الله من امثالك وحفضك من كل مكروه وجعلك ذخراً للاسلام والمسلمين واسعدك الله في حياتكُُُُُ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ لما تبذلينه من جهود لخدمة الاعضاء وارواد في المنتدى ام الجهاد فقد حالت من دونه الحدود والجنسيه والجوازات والمعابر

تقبلي مروري وكل العمر وانتي في صحه وعافيه
 

اشـــوف قـدامــي عـــدوداً زلالـــي=عيني تشوف المي مشرب من المي
وابني من صـروخ الامـل ماطرالـي=عايش بامل والناس محد(ن) درابي
واشوف في نفسي عـزوم الرجالـي=واقول هـذي هـي تطلـع ماهـي هـي
طمعـان احصـل فـي زمانـي مجـالـي=عزي المن مثلي طمع مالقـي شئـي

 

جميل الهذلي غير متواجد حالياً  
[/table1]

قديم 25-01-2009, 01:53 AM   #3
رجاء الانصاري
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية رجاء الانصاري
 

افتراضي

[table1="width:95%;"]
جزاك الله خير اخي الكريم

علي الدعوات المباركة ولك بالمثل ان شاءالله

زادك الله من علمة وفضلة
 

 

رجاء الانصاري غير متواجد حالياً  
قديم 25-01-2009, 02:03 AM   #4
عبدالرحمن النافع
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية عبدالرحمن النافع
 

افتراضي

جزيتي خيرآ ياأخية ؟؟

عبدالرحمن النافع غير متواجد حالياً  
[/table1]

قديم 25-01-2009, 08:07 AM   #5
رجاء الانصاري
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية رجاء الانصاري
 

افتراضي

[table1="width:95%;"]
بارك الله فيك اخي عبدالرحمن

جزاك الله خير
 

 

رجاء الانصاري غير متواجد حالياً  
قديم 25-01-2009, 06:30 PM   #6
إدارة المنتديات
إدارة المنتديات
رسالتى..رسالة الإسلام
 
الصورة الرمزية إدارة المنتديات
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وفقك الله اختى الكريمة رجاء

جزاك الله خيرا وبارك فيك حفظك الله ورعاك

 



إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا
ومن يتق الله يجعل له مخرجاً، ويرزقه من حيث لا يحتسب
(رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أكثروا من الصلاة علي يوم الجمعة وليلة الجمعة فإن صلاتكم معروضة علي"
ألَمْ تَـرَ أنَّ الحــقَّ أبــلَـجُ لاَئـحُ
وأنّ لحاجاتِ النّفوسِ جَـوايِـحُ
إذَا المرْء لَمْ يَكْفُفْ عَنِ النَّاسِ شَرَّهُ
فلَيسَ لهُ,ما عاشَ، منهم مُصالحُ !!
إذَا كفَّ عَـبْدُ اللهِ عمَّا يضرُّهُ
وأكثرَ ذِكْرَ الله، فالعَبْـدُ صالحُ
إذا المرءُ لمْ يمدَحْهُ حُسْنُ فِعَالِهِ
فلَيسَ لهُ، والحَمدُ لله، مادِحُ !!!

 

إدارة المنتديات غير متواجد حالياً  
[/table1]

قديم 25-01-2009, 06:39 PM   #7
رجاء الانصاري
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية رجاء الانصاري
 

افتراضي

[table1="width:95%;"]
بارك الله فيك اخيتي رقية

اسعدني اطلاعك ومرورك غاليتي
 

 

رجاء الانصاري غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

فتوى فضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عاشوراء .. يوم عظيم من أيام الله ..فضيلة الشيخ/ عبد العزيز بن فوزان الفوزان إدارة المنتديات قلم الشيخ د. عبد العزيز الفوزان 3 11-12-2010 07:58 PM
فتوى العلامة الشيخ صالح الفوزان / ومفتي عام المملكة . مخلصة ســــمـــاء 1 16-11-2009 11:57 AM


الساعة الآن 11:36 PM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الخفجي
تطوير رسالة الإسلام