مَنْ لَزِمَ الاِسْتِغْفَارَ ، جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً ، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ قال النبي ﷺ

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا



لبيـــك اللــهم لبيـــك كل ما يتعلق بأحكام الحج والعمرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-11-2010, 03:54 PM   #1
إشــــراقه
عضو فعال
 
الصورة الرمزية إشــــراقه
 

افتراضي أبواب المغفرة واسعة والأمل فى الفوز يتجدد

أبواب المغفرة واسعة والأمل فى الفوز يتجدد

--------------------------------------------------------------------------------





بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إن لربكم في أيام دهركم نفحات


قال صلى الله عليه وسلم: "إن لربكم في أيام دهركم نفحات، فتعرضوا لها لعل أحدكم أن يصيبه منها نفحة لا يشقى بعدها أبداً"


وعشر ذي الحجة من مواسم الخير التي ينبغي على المسلم أن يتعرض فيها لنفحات رحمة الله عز وجل........


إلى من فاتهم أن تعتق رقابهم من النار في رمضان فعادوا من بعدها تائهين، ومن لذات الطاعات محرومين ما زالت أمامكم فرص... أدركوها..


أبواب المغفرة واسعة والأمل فى الفوز يتجدد


فعن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله منه في هذه الأيام العشر . قالوا ولا الجهاد في سبيل الله !! قال : ولا الجهاد في سبيل الله ، إلا رجل خرج بنفسه وماله ولم يرجع من ذلك بشيء " أخرجه البخاري


عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد " . أخرجه احمد 7/224 وصحّح إسناده أحمد شاكر


فليحرص المسلم على مواسم الخير فإنها سريعة الانقضاء ، وليقدم لنفسه عملا صالحاً يجد ثوابه أحوج ما يكون إليه : [ فإن الثواب قليل ، والرحيل قريب ، والطريق مُخْوِف ، والاغترار غالب ، والخطر عظيم ، والله تعالى بالمرصاد وإليه المرجع والمآب .


قال الله تعالى: {فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ (7) وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ}


(الزلزلة: 7، 8)


الغنيمة الغنيمة بانتهاز الفرصة في هذه الأيام العظيمة ، فما منها عِوَضٌ ولا تُقدَّر بقيمة ، المبادرةَ المبادرةَ بالعمل ، والعجل العجل قبل هجوم الأجل ، وقبل أن يندم المفرّط على ما فعل ، وقبل أن يسأل الرّجعة فلا يُجاب إلى ما سأل ، قبل أن يحول الموت بين المؤمِّل وبلوغ الأمل ، قبل أن يصير المرء محبوسا في حفرته بما قدَّم من عمل


أين التائبين؟ أين المستغفرين؟ أين المشمّرين للجنان؟


هذه أيام العفو والمغفرة


هذه أيام العتق من النيران


هذه فرصة عظيمة غالية من رب غفور ودود حليم عظيم


هذه أيام القيام والصيام وذكر الرحمن والصدقات والدعوة


وادعُ الله أن يبلغنا تلك الأيّام وننعم بها، فالسعيد من اغتنم تلك المواسم، ولم يجعلها تمر عليه مروراً عابراً.


جعلنا الله وإياكم من المحبين لله عز وجل .. ورزقنا وإياكم الإخلاص في القول والعمل،


و تقبل الله منا ومنكم الطاعات. اللهم آمين


لا تنسونا من صالح الدعاء وفقني الله وإياكم لما يحب ويرضى.
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : أبواب المغفرة واسعة والأمل فى الفوز يتجدد     -||-     المصدر : منتديات رسالة الإسلام     -||-     الكاتب : إشــــراقه


تقييم الموضوع



إشــــراقه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2010, 06:43 PM   #2
الماس
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية الماس
 

افتراضي

...جزاكم الله خيرالجزاء وبارك فيكم ...

 



يسعدك الله اخيتي ضوء الشاطي على التوقيع

 

الماس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2010, 07:08 PM   #3
المبدعة
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية المبدعة
 

افتراضي

جزاك الله خير وفتح على قلبك فتحا مبينا وجميع المسلمين يارب

 

 

المبدعة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2010, 09:59 PM   #4
فيض الحنان
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية فيض الحنان
 

افتراضي

جزاك الله خيرا و بارك فيك و غفر لك و وفقك الى كل خير و صلاح

 




الهي لا إله لي غيرك و لا رب لي سواك و لا حول و لا قوة لي إلا بك

 

فيض الحنان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-11-2010, 04:51 PM   #5
إشــــراقه
عضو فعال
 
الصورة الرمزية إشــــراقه
 

افتراضي

الماس......المبدعه.....فيض الحنان

نورتوا موضوعي وجزاكم ربي كل خير

إشــــراقه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-11-2010, 07:31 PM   #6
همي هو ديني
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية همي هو ديني
 

افتراضي

جزاك الله خير الجزاء ياإشراقة
ورفع قدرك ونفع بعلمك
وبلغك منزلة الشهداء والصديقين والصالحين

كلماات رااائعه كروعتك خرجة من قالبا محبا مشفق
وستقرت في قلوبنا



لا تحرمينا روعة مواضيعك غاليتي

 

 

همي هو ديني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-02-2011, 08:27 PM   #7
إشــــراقه
عضو فعال
 
الصورة الرمزية إشــــراقه
 

افتراضي

جزاكِ ربي على دعوتك
من افضل النعم
وأسأل المولى أن يوفقنا جميعا لما يحبه ويرضاه
.........................................
انتظر طلتك دائما

إشــــراقه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-03-2018, 10:27 PM   #8
معاوية فهمي إبراهيم
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية معاوية فهمي إبراهيم
 

افتراضي

[i][size="6"]
الله يعطيكي الف عافيه و بارك الله لك على جهدك.

معاوية فهمي إبراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أبواب المغفرة واسعة والأمل فى الفوز يتجدد



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشيخ الفوز ...يتحدث عن موسم الزواجات مخلصة رسـالة المرأة 7 13-10-2009 08:51 AM


الساعة الآن 05:55 AM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الخفجي
تطوير رسالة الإسلام