مَنْ لَزِمَ الاِسْتِغْفَارَ ، جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً ، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ قال النبي ﷺ

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا


 
العودة   منتديات رسالة الإسلام > منتديات رسالة الإسلام العامة > آخر الأخبار
 

آخر الأخبار هذا القسم يعنى بجديد الأخبار يومياً

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-09-2011, 09:39 AM   #1
الواثقه بالله
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية الواثقه بالله
 

افتراضي مقيمات مصريات وسوريات وفلسطينيات لـ "سبق": المملكة وطن يسكن فينا

في ذكرى اليوم الوطني.. استذكرن مواقف المملكة ودعمها للمقيمين على أرضها
مقيمات مصريات وسوريات وفلسطينيات لـ "سبق": المملكة وطن يسكن فينا

ريم سليمان- سبق- جدة: تحتفل المملكة بذكرى اليوم الوطني، الذي توحدت فيه أرجاء هذا الوطن الغالي، على يد المغفور له بإذن الله الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود.

وفي مثل هذا اليوم من عام 1351هـ، 1932م، سجل التاريخ مولد المملكة العربية السعودية بعد ملحمة البطولة التي قادها المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود -طيب الله ثراه- على مدى اثنين وثلاثين عاماً، حيث صدر في 17 جمادى الأولى 1351هـ مرسوماً ملكياً بتوحيد كل أجزاء الدولة السعودية الحديثة، تحت اسم المملكة العربية السعودية، واختار الملك عبد العزيز يوم الخميس الموافق 21 جمادى الأولى من العام نفسه الموافق 23 سبتمبر 1932م يوماً لإعلان قيام المملكة العربية السعودية.

ومنذ ذلك اليوم وحتى الآن، يتواصل العطاء والبناء لرفعة هذا البلد على يد أبنائه من بعده في خطى حثيثة لتحقيق الآمال والطموحات التي تليق بقدسية هذا البلد المعطاء، حيث استمر تحقيق الإنجازات سياسياً واقتصادياً وتنموياً في مملكتنا الحبيبة لتجسد مسيرة البناء والرخاء للدولة الفتية، وهو ما يتواصل في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز -حفظه الله- وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز، والنائب الثاني صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز.

"سبق" تواصلت مع المقيمين في المملكة من مختلف الجاليات العربية، للتعرف على مشاعرهم وطريقة احتفالهم بهذا اليوم مع المواطنين، وتقييمهم لمواقف المملكة ودعمها للمقيمين على أرضها .

لا نعرف وطناً غيره

"أم يزن" مقيمة فلسطينية، تعيش في جدة قالت لـ "سبق": أعيش في وطني الذي لا أعرف غيره منذ قديم الأزل، وأنتمي لهذا البلد الذي ولدت وترعرعت على أرضه، وشربت من مائه وأكلت من خيراته، فلا أعرف عن فلسطين الحبيبة سوى أنها بلد آبائي وأجدادي، وأصبح انتمائي الكلي لهذا البلد الكريم المعطاء، خاصة بعد أن تزوجت.

وأشادت أم يزن بموقف المملكة في دعم القضية الفلسطينية وأبناء الشعب الفلسطيني منذ قديم الزمان، ووقوفها معهم في أحلك الظروف والمواقف والتعامل الحسن والتعاطف مع الشعب الفلسطيني "حتى صارت المملكة العربية السعودية هي وطننا الذي أحببناه وعرفناه منذ صغرنا، فتعلمنا على أرضها ووفرت لنا فرص عمل حتى نعيش حياة كريمة".

وقالت: "لا يمكن أن ننسى أبداً موقف الملك والمملكة المشرفة من فلسطين ومساعدتها ومساهمتها المتواصلة للفلسطينيين داخل الأراضي المحتلة".

وأضافت: لقد شردنا وفتحت لنا المملكة ذراعيها وعشنا تحت طياتها بكل الحب والاهتمام حتى صارت الاحتفالات التي تقوم داخل هذه الأرض هي احتفالاتنا التي لا نعرف غيرها وننتظرها ونستعد لها من عام إلى عام، حتى الأبناء ينتظرون اليوم الوطني للخروج بالأعلام الخضراء وبصور الملك معبرين عن سعادتهم وحبهم لوطنهم الحبيب، وشكرهم الدائم للمليك، حماه الله ورعاه.


مواقف مشرفة

"أحلام" طبيبة مصرية تعمل في أحد المستشفيات في مدينة جدة، قالت: المملكة وطننا الثاني الذي فتح لنا أحضانه بكل الحب وسهل لنا العيش الكريم، مشيدة بمواقف خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ومساعدته ومساندته لمصر، والتي كان آخرها تقديم مبلغ 4 مليارات دولار على شكل قروض ميسرة وودائع ومنح، إسهاماً منها في دعم الاقتصاد المصري، مؤكدة على عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين.

وثمّنت أحلام وقوف المملكة إلى جانب مصر في هذه المرحلة التاريخية، ورعايتها للمقيمين في ظل الأحداث المؤلمة التي ما زالت تمر بها بلدها.

وقالت جارتها "أماني" وهي مصرية أيضاً: أشعر وكأني أعيش في بلدي وأنعم بالحياة الكريمة داخل المملكة والاحتفال باليوم الوطني لا يقتصر على المواطنين فقط بل تجاوزه وأصبح المقيمون يحتفلون مع إخوانهم السعوديين بهذه المناسبة السعيدة.


إقبال على أعلام المملكة
وتجولت "سبق" في شوارع جدة ورأت مقيمات يشترين أعلام المملكة لأبنائهن، وعند سؤالهن عن السبب قالت إحداهن: ابني منذ أكثر من 15 يوماً وهو يطلب مني أن أشتري له الأعلام الخضراء حتى يحتفل مع أصحابه، مؤكدة أن الاحتفال باليوم الوطني ليس حكراً على السعوديين بل بات واًجبا على كل المقيمين الذين يعيشون من خير هذا الوطن.

أما "منال" سورية الجنسية، وتدير إحدى المدارس العالمية، فقالت: "تستعد المدرسة للاحتفال باليوم الوطني وبهذه المناسبة التي ننتظرها كل عام". ورداً على سؤال "سبق" حول انطباعها كسورية تقطن أرض المملكة تجاه هذا الوطن، قالت: أعيش في المملكة العربية السعودية منذ أن ولدت ولم أشعر أبداً بأي اختلاف أو تمييز يوماً ما، وأضافت: تلقيت تعليمي داخل المدارس السعودية ولي صديقات سعوديات أسعى كل عام لأشاركهن فرحتهن باليوم الوطني مع أسرهن.

وحكت لنا ما تنوي عمله في هذا اليوم واستعدادها وتحضيرها للأعلام السعودية، والخروج مع أسرتها وأصدقائها للاحتفال داخل الميادين والشوارع باليوم الوطني، ولم تنس منال أن تشيد بدور الملك عبد الله -حفظه الله- في أزمة بلادها ووقوفه مع سوريا وشعبها، وأكدت أن هناك العديد من المواقف المشرفة للمملكة ليس تجاه بلادها فحسب، بل تجاه كافة الدول العربية والإسلامية.
للمزيد من مواضيعي

 



تقييم الموضوع



 

 

الواثقه بالله غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
و‎لَّينيçê

مقيمات مصريات وسوريات وفلسطينيات لـ "سبق": المملكة وطن يسكن فينا



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شرح حديث:"حسب ابن آدم لقيمات" بسمة وفاق فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ‏. 5 06-10-2011 03:18 PM
ارهابيو القاعدة خططوا لاستهداف برجي "المملكة" و"الفيصلية" في الرياض مخلصة آخر الأخبار 4 02-07-2011 01:42 PM
مفتي المملكة: على رجال المرور "التشهير" بالمخالفين للأنظمة ردعا لهم إدارة المنتديات آخر الأخبار 0 03-05-2010 12:30 AM
تجاوبآ مع مانشرته صحيفة "السعودية" المملكة تتبنى عملية مخلصة آخر الأخبار 1 02-04-2010 11:32 PM
قارئات مصريات ينتظرن "تأشيرة" العبور إلى إذاعة القرآن الكريم ولد وايل آخر الأخبار 3 22-12-2009 04:32 PM


الساعة الآن 10:57 PM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الخفجي
تطوير رسالة الإسلام