مَنْ لَزِمَ الاِسْتِغْفَارَ ، جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجاً ، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ قال النبي ﷺ

:: ﴿إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾::


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لمنتديات رسالة الإسلام ...

للتسجيل اضغط هـنـا


 
العودة   منتديات رسالة الإسلام > منتديات فضيلة الشيخ د. عبد العزيز الفوزان > فتاوى مصنفة للشيخ الدكتور عبدالعزيز الفوزان > فتاوى الطهارة
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-03-2014, 05:54 PM   #1
إدارة المنتديات
إدارة المنتديات
رسالتى..رسالة الإسلام
 
الصورة الرمزية إدارة المنتديات
افتراضي عن حديث ولوغ الكلب في الإناء .. بعض الروايات وردت انه يغسل سبع مرات وبعضها 8 مرات فكيف نجمع بين الروايتين ؟

- سئل فضيلة الشيخ حفظه الله عن حديث ولوغ الكلب في الإناء .. بعض الروايات وردت انه يغسل سبع مراتوبعضها 8 مرات فكيف نجمع بين الروايتين ؟


فأجاب حفظه الله بالقول : يعني الحديث الذي يقول العلماء إذا كان مخرجه واحد وتعددت ألفاظه فيجب أن يحمل على بعضها على بعض ، فعلاً الحديث في الصحيحين، لكنه اختلفت في ألفاظه اختلافا لا يؤثر على معناه في بعض الروايات أن الرسول عليه الصلاة والسلام قال " إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبعاً إحداهن بالتراب "[1] وفي بعض الروايات "أولاهن بالتراب" وفي بعضها "الثامنة بالتراب " ولكن الثامنة غير محفوظة شاذة ، ولكن أكثر الرواة على سبع مرات إحداهن بالتراب ، قد تكون الأولى أو تكون الوسطى أو تكون الأخيرة ، الأمر في هذا واسع لأنه كما ذكرت لك الروايات مختلفة يحمل بعضها على بعض ، وأن رواية أولاهن أو أخراهن أو إحداهن ترجع إلى أن يكون إحدى هذه الغسلات السبع بالتراب
.
المصدر: برنامج فتوىقناة دليل الفضائية برنامج 4 /4 /1430 هـ
المراجع:
1- إذا ولغالكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات ، أولاهن أو إحداهن بالتراب
الراوي:-المحدث: الإمام الشافعي - المصدر: اختلاف الحديث - الصفحة أو الرقم: 10/84
خلاصة حكم المحدث:ثابت
للمزيد من مواضيعي

 



تقييم الموضوع



 



إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا
ومن يتق الله يجعل له مخرجاً، ويرزقه من حيث لا يحتسب
(رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أكثروا من الصلاة علي يوم الجمعة وليلة الجمعة فإن صلاتكم معروضة علي"
ألَمْ تَـرَ أنَّ الحــقَّ أبــلَـجُ لاَئـحُ
وأنّ لحاجاتِ النّفوسِ جَـوايِـحُ
إذَا المرْء لَمْ يَكْفُفْ عَنِ النَّاسِ شَرَّهُ
فلَيسَ لهُ,ما عاشَ، منهم مُصالحُ !!
إذَا كفَّ عَـبْدُ اللهِ عمَّا يضرُّهُ
وأكثرَ ذِكْرَ الله، فالعَبْـدُ صالحُ
إذا المرءُ لمْ يمدَحْهُ حُسْنُ فِعَالِهِ
فلَيسَ لهُ، والحَمدُ لله، مادِحُ !!!

 

إدارة المنتديات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2014, 06:18 PM   #2
أبو عادل
مراقب عام
 
الصورة الرمزية أبو عادل
 

افتراضي

بارك الله في مجهوداتك، وجزاك الله خيرًا.

 

 

أبو عادل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-02-2018, 01:43 PM   #3
معاوية فهمي إبراهيم
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية معاوية فهمي إبراهيم
 

افتراضي

سلمت يداك و جعله الله في ميزان حسناتك.

معاوية فهمي إبراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
- سئل فضيلة الشيخ حفظه الله عن حديث ولوغ الكلب في الإناء .. ب

عن حديث ولوغ الكلب في الإناء .. بعض الروايات وردت انه يغسل سبع مرات وبعضها 8 مرات فكيف نجمع بين الروايتين ؟



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حديث: (من قرأ سورة الإخلاص عشر مرات بنى الله له بيتا في الجنة) . أبو عادل الاحاديث النبوية 1 20-02-2018 11:33 AM
هل حديث إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات أولاهن بالتراب خاص بالآنية أم بكل شيء ؟ أبو عادل منتدى الفقه وأصوله 0 22-02-2014 07:26 PM
القــــبر يناديـــــــــــــــك كل يـــوم خمس مرات!!!!!!!!!!!!!! حفيدة ابن الخطاب ســــمـــاء 1 11-01-2010 11:38 PM


الساعة الآن 11:00 AM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

الخفجي
تطوير رسالة الإسلام